Home الربح من الانترنت كيفية إنشاء بودكاست ناجح في 2021 لتحسين قاعدة عملائك (دليل شامل)

كيفية إنشاء بودكاست ناجح في 2021 لتحسين قاعدة عملائك (دليل شامل)

خطوة إنشاء بودكاست تعتبر من أفضل وأسرع الخطوات نموًا للوصول للجمهور في أي مكان وفي أي وقت لأنه يُمكن إستخدام البودكاست مع أي علامة تجارية وبخاصة البيزنس أونلاين المتعلق بالمواقع (البيزنس المعلوماتي) كما نستخدمه في هاني حسين دوت كوم منذ سنوات للإجابة عن أسئلتكم في Ask Hany وسلسلة حلقات The Profit Show 😘

أول ظهور للبودكاست كان عام 2004 لكنه طبعًا لم يكن بهذا النمو الذي نشهده حاليًا وظل يتطور مع الوقت حتى أنه في عام 2018 أنفقت الشركات ما يصل إلى 479 مليون دولار على جهود التسويق عبر البودكاست فقط، حتى أن هناك بعض الأبحاث تُشير أن البودكاست يُمكن أن يعزز الرغبة في الشراء بنسبة تصل إلى 14% لدرجة أنه يوجد في أمريكا فقط ما يزيد عن 500 ألف بودكاست ويصل عدد مستخدمي البودكاست هناك إلى 144 مليون مستخدم.

أعتقد أنك الآن فهمت تأثير البودكاست على أي بيزنس أو حتى تأثيره بشكل شخصي وليس على البيزنس فقط، 🧐 وصدقني إذا كنت تبحث عن طريقة بسيطة وفعالة تُنمي بها عملك فلا توجد طريقة أفضل من البودكاست كونه يُوفر لك نظام أساسي واسع النطاق وقابل للتطور.

في البداية، فكرت كيف أجعل هذا المقال منظم وواضح قدر الإمكان 🤔 ووجدت أن أفضل طريقة هي تقسيمه لفصول وكل فصل يحتوي على العناصر الرئيسية الخاصة به مع شرحها، وهذه الفصول تتمثل فيما يلي:

  • الفصل الأول: التخطيط الفعال للبودكاست الخاص بك
  • الفصل الثاني: التخطيط الفعال للحلقات الخاصة بك
  • الفصل الثالث: تسجيل البودكاست وتحريره
  • الفصل الرابع: كيفية نشر البودكاست الخاص بك.
  • الفصل الخامس: كيفية تحقيق الدخل من البودكاست
  • الفصل السادس والأخير: كيفية تنمية البودكاست بشكل صحيح

إذًا حتى لا نُطيل دعنا نبدأ مباشرة في شرح كل فصل على حده.

الفصل الأول: التخطيط الفعال للبودكاست الخاص بك

1. لماذا تريد إنشاء بودكاست؟

طبعًا هذا السؤال مهم وهو أول شيء لا بُد أن تفعله في أي بيزنس وليس عند إنشاء بودكاست فقط، حدد السبب الرئيسي وراء رغبتك في إنشاء بودكاست، فعلى سبيل المثال قد يكون لديك مشروع وترغب في تطوير البيزنس الخاص بك وتزويد جمهورك بمحتوى قيم ومفيد.

أم أنت مثلًا هاوي وتنظر للبودكاست بنظرة الهاوي وهذا معناه أنك لن تستخدم البودكاست كبيزنس بل سيكون يعني شيء تبني فيه جمهور وتنشر فيه محتوى كلما تكون متفرغ وهذا طبعًا ليس سيء إن كنت متحمس للأمر، لأنه في نهاية هذا المقال سأخبرك أنه بإمكانك الربح من البودكاست الخاص بك مهما كان نوعه.

المهم في النهاية لا بُد أن تُحدد هدفك من البداية ولو كان البودكاست خاص بالبيزنس فحدد الهدف النهائي منه هل هو ربحي أم تقديم فائدة فقط أم ماذا؟

2. ما هو موضوع البودكاست؟

النقطة الثانية التي لا بُد أن تحددها هي موضوع أو مجال البودكاست الخاص بك وهي متعلقة بشكل كبير بالنقطة السابقة، موضوع البودكاست يتمثل فيما ستقدمه للجمهور، فمثلًا لو كنت مسوق وتنوي تقديم نصائح وخبرات في مجال التسويق الإلكتروني فموضوع البودكاست حينئذ هو التسويق، ولو كنت مهتم بالمال وكيفية تحقيق الدخل مثلًا إذًا موضوع البودكاست هو الدخل السلبي أو الحرية المالية وهكذا.

3. لمن البودكاست الخاص بك؟

منطقيًا إذا كُنت لا تعرف بالضبط لمن تقدم المحتوى الصوتي الخاص بك، فبالتأكيد لن تكون لديك فرصة لزيادة جمهورك فيما بعد لأنك أساسًا لا تعرف من هو جمهورك المستهدف، 😏 مع أن مسألة تحديد الجمهور المستهدف ليست صعبة بل بالعكس يُمكن تحديدها بسهولة.

فمثلًا لو كنت مدرب في مجال اللياقة البدنية وهذه الأمور المتعلقة بالصحة فببساطة شديدة جمهورك المستهدف سيكون من الأشخاص المهتمين بالأكل الصحي وخسارة الوزن وضبط الجسم أو التمرين أو اللياقة البدنية وكمال الأجسام وهذه الأشياء، الأمر فعليًا بسيط.

4. منح الجمهور سبب للإستماع

هذه نقطة مهمة في مراحل التخطيط الأولى، فمسألة جذب الناس للإستماع للبودكاست الخاص بك مهمة لكن مسألة إبقاء الناس معك أهم وأصعب، الشخص الذي استمع لك مرة لا بُد أن تمنحه سبب للاستماع لك مرة أخرى وأخرى.

وبصراحة هذا لا يأتي إلا من خلال المحتوى، فكما يقال “المحتوى هو الملك” وبالتالي القيمة التي تعطيها للناس هي التي تجعلهم مستمرين في متابعتك، وأيضًا وأنت تخطط حاول تحديد نقاط معينة في محتواك بحيث تجذب الناس من خلالها.

مقال مهم:

أفضل 4 بودكاست أستمع إليها دائماً

5. تسمية البودكاست الخاص بك

نأتي الآن لأهم خطوة تطبيقية وهي تحديد اسم البودكاست، هناك 3 طرق يمكن من خلالها اختيار اسم جيد:

1. الإسم الوصفي

يمكن تسمية البودكاست باسم يتماشى مع محتوى ومجال البودكاست الخاص بك، يعني اسم معبر عن محتوى البودكاست، فمثلًا لو كان مجالك “المال والدخل السلبي” فيُمكن أن تُسمي البودكاست اسم يعبر عن الدخل السلبي أو يحتوي على هذه الكلمة، مع مراعاة تجنب الإطالة في الإسم لأنك ستستخدمه كثيرًا فيما بعد.

2. اسمك الشخصي

بالتأكيد رأينا كثيرًا بودكاست يحمل اسم صاحبه وبصراحة هذا يكون له مميزات كثيرة عائده عليه في غالب الأحيان، لكن حتى أكون صريح معك فقد يكون تسمية البودكاست باسمك وأنت لا تمتلك جمهور مسبقًا غير جيد وفعال لأن الناس لا يعرفوك في هذه الحالة وبالتالي لن يتابعك أحد.

3. اسم ذكي جذاب

يُمكن أيضًا تسمية البودكاست باسم ذكي غير متداول حتى ولو لم يعبر عن المحتوى الأصلي لكن يكون اسم جذاب جدًا وبمجرد سماعه مرة لا يمكن نسيانه ولا يوجد من يستخدمه غيرك، لذلك يطلق عليه الإسم الذكي.

6. هل أحتاج إلى جمهور لبدء إنشاء بودكاست وتشغيله؟

هذا السؤال من المهم جدًا الإجابة عليه في هذا الفصل، طبعًا لا يشترط أن يكون لك جمهور واسع جدًا حتى تبدأ في تشغيل البودكاست الخاص بك لكن طبعًا يفضل تكون معروف من البداية في مجالك أو لديك جمهور.

بعض الناس يكون لديهم عدد قليل من الجمهور وما يفعلوه أنهم يسألوهم على نقاط الألم الرئيسية الخاصة بهم وتلقائيًا يعمل على بناء بودكاست لحل نقاط الألم هذه وبالتالي يحظى بأكبر قدر من الاهتمام لأنه عرف ما يحتاج جمهوره المستهدف.

7. ماذا لو لم يكن لديك جمهور؟

طبعًا هذه هي الغالبية العظمى وأنا على يقين بذلك وكما أخبرتك لا مشكلة كبيرة في ذلك فلا تجعل هذا سبب في ألا تبدأ البودكاست الخاص بك، مع ملاحظة مهمة هنا أن تأثيرك ونموك لن يكون مثل الذي لديه جمهور مسبقًا وبالتالي جهدك سيكون أكبر في البداية ومحتواك لا بُد أن يكون عالي الجودة وتسعى لاقتناص الفرص للتسويق لنفسك سواء عن طريق الاستضافات والشراكات وغيره.

الفصل الثاني: التخطيط الفعال للحلقات الخاصة بك

8. كم من الوقت يجب أن تكون حلقة البودكاست؟

منطقيًا طول حلقات البودكاست يعتمد بشكل أساسي على المحتوى، لكن متوسط الحلقات القصيرة يكون 15 دقيقة والحلقات الطويلة تزيد عن ساعة مع التأكيد على أن المحتوى هو الأصل هنا، فمثلًا عروض The Profit Show الخاصة بموقع هاني حسين معظمها يزيد عن الساعة بينما Ask Hany متوسط البودكاست هناك 20 دقيقة أو أقل.

وهذا يؤكد على أن المحتوى ونوعيته هو الذي يحكم على طول الحلقات لكن طبعًا يفضل في البداية أن تبحث وتعرف الطول المناسب لحلقات البودكاست في مجالك، طبعًا مع الوقت يُمكنك أن تسأل مستمعيك إذا كانوا يعتقدون أن حلقاتك قصيرة جدًا أو طويلة جدًا بحيث تبدأ في تعديل أمورك بناءًا على هذه الاستبيانات.

9. كم مرة يجب أن أطرح حلقات جديدة؟

طبعًا هذه النقطة لا أستطيع أن أخبرك بها، فأنت من تحدد ذلك تبعًا لوقت فراغك وتبعًا لمجالك، لكن النصيحة التي سأقدمها لك هنا هي الالتزام ثم الالتزام بالموعد الذي ستضعه ويفضل في بدايتك أن تكثف من الحلقات لكن مع مرور الوقت يمكن أن تخصص حلقة كل شهر أو أكثر، لكن مرة أخرى الالتزام بالمواعيد هنا مُهم جدًا حتى لا تُربك المستمعين.

10. اختيار عناوين جيدة للحلقات

اختيار اسم الحلقات يحمل نفس أهمية اختيار اسم البودكاست نفسه، فمن المهم اختيار عناوين وصفية جيدة وتكون قابلة للبحث، لأنه للأسف من أشهر الأخطاء في البودكاست تسمية الحلقات مثلًا “الحلقة 1” و “الحلقة 2” وما إلى ذلك، فهذا سيء للغاية لأن الشخص لا يعرف ما الذي بداخل هذه الحلقة وبالتالي لن يفتحها غالبًا. 😌

إذًا هُنا لا بُد أن تُوضح للناس ما الذي سيحصلون عليه عند الاستماع إلى حلقاتك، فعلى سبيل المثال لو نظرت إلى أي بودكاست ناجح سترى أن عناوين الحلقات واضحة مثل “كيف تفعل …”  “8 مراحل …” وما إلى ذلك، طبعًا هذه العناوين شائعة لأنها تُعبر عن المحتوى بشكل واضح.

11. اختيار تنسيق البودكاست

لا بُد هنا أن تُحدد التنسيق الخاص بالبودكاست والأفضل أن تُطلع الجمهور عليه، والمقصود بالتنسيق هو تحديد ماهية تقديم البودكاست الخاص بك هل ستكون بنظام العرض الفردي (أنت الوحيد من يقدم الحلقات) أم العرض المشترك يعني أنت وشخص تقدمان الحلقات معًا.

أم تعمل بنظام المقابلات يعني بين الحين والآخر تستضيف شخص مميز في المجال وتجري حوار معه أم تعتمد على التنسيق الوثائقي والذي يشمل كل هذا معًا بشكل وثائقي، وهذا يكون في الحلقات الطويلة.

الفصل الثالث: تسجيل البودكاست وتحريره

12. كيف تتحدث في المايك

في البداية قد يكون التحدث في المايك أمر صعب جدًا لأنك غير معتاد على ذلك وهنا يرتكب الكثير من الناس أخطاء تنتج عن عدم الخبرة، لذا أنصحك جدًا بالالتزام بالنصائح التالية:

  • التوقف أثناء الكلام: من السمات المميزة للخطيب المتميز هي معرفة كيف ومتى يقف، وهذه النقطة بالتحديد تفصل المبتدئين عن المتحدثين المخضرمين وبخاصة في البداية.
  • البطء في الحديث: منطقيًا يميل أصحاب البودكاست الجدد إلى التحدث بسرعة كبيرة إما لخوف أو ارتباك وما إلى ذلك وللأسف التحكم في هذا عن طريق برامج تحرير الصوت يكون له نتائج سلبية في أغلب الأحيان، لذا كن حريص على أن تثق بنفسك وتتحدث ببطء وبوضوح حتى يسهل فهم جميع أجزاء حديثك.
  • اعطاء المشاعر الإيجابية: بالتأكيد من المهم جدًا وجود الثقة وإطلاق المشاعر الإيجابية الصحيحة، يعني يجب أن تكون متفائل ومليء بالحياة، وتصرف وكأنك تتحدث إلى صديق مقرب بحماسة وصدق فهذا يعطي روح جيدة للبودكاست.
  • انتبه لصوتك وطريقة التحدث: قامت جامعة جلاسكو بإجراء دراسة مفادها أنه من خلال طريقة تحدث الشخص يُمكن معرفة مدى ثقته بنفسه وبما يقدم، وهنا لا بُد أن تنتبه لصوتك وطريقة تحدثك، فجملة “السلام عليكم – أهلًا” وحدها تكفي بأن يعرف الشخص المستمع لك مدى مصداقيتك وثقتك بنفسك.

13. معدات التسجيل

الآن بعد أن خططت لكل شيء صار الآن الأمر يستوجب تسجيل حلقاتك الأولى وهذا لن يتم إلا بوجود المعدات اللازمة في البداية، طبعًا أنا لا أطلب منك شراء معدات بآلاف الدولارات بل بالعكس ربما بحاسوبك أو هاتفك تسجل حلقاتك بجودة جيدة لكن مع الوقت ستضطر لشراء معدات أعلى جودة لأنه كلما كانت المعدات جيدة كلما كانت جودة البودكاست جيدة وهذا مهم في البودكاست.

14. برامج التسجيل والتحرير

بالتأكيد ستحتاج لبرنامج لعملية التسجيل والتحرير لأنه بمجرد توصيل مثلًا المايك بالحاسوب فكيف سيتم التسجيل؟! 🤔 توجد برامج كثيرة جدًا لتسجيل وتحرير الصوت أشهرها برنامج Audacity وبرنامج Adobe Audition وطبعًا استخدم البرنامج الذي تريده فالبرامج كثيرة جدًا، وجود البرنامج مهم لأنك ستحتاجه كثيرًا.

15. كتابة العناوين الرئيسية

المقصود بهذه النقطة أن تكتب العناوين الرئيسية التي يتمحور حولها موضوع الحلقة فهذا يُساعدك جدًا على التذكر أثناء التسجيل وعدم التوقف في المنتصف أو نسيان شيء، أيضًا لو كان لديك ضيف في حلقة مُعينة فيفضل جدًا تسجيل الأسئلة في ورقة قبل أن تبدأ، هذه نقطة بدائية لكن كان لا بُد من ذكرها.

16. موسيقى للبودكاست الخاص بك

بصراحة لا توجد أي قاعدة تنص على أن البودكاست يجب أن يحتوي على موسيقى ولكن يختار الكثيرون دائمًا إضافة الموسيقى في البداية والنهاية وهذا لإضافة لمسة إضافية من الاحتراف، وبصراحة أغلب البودكاست التي سمعتها كانت تتضمن موسيقى بسيطة، طبعًا هناك مواقع كثيرة لشراء موسيقى جيدة منها Shutterstock وكذلك epidemicsound ومواقع أخرى كثيرة.

الفصل الرابع: كيفية نشر البودكاست الخاص بك

17. اختيار غلاف أو Cover للبودكاست

وجود غلاف جيد للبودكاست يحث الناس على الفضول لمعرفة المزيد وخاصة لو كان الغلاف يحتوي على نوع من الغموض وهذا ما يفعله أغلب أصحاب البودكاست خاصة أنك ستعرض حلقاتك في iTunes وطبعًا ليس بالضرورة أن تكون مصمم لعمل التصميم فيمكن بسهولة من خلال موقع مثل Canva إنشاء تصميم ممتاز.

18. اختيار استضافة بودكاست الخاص بك

أخيرًا نأتي للنقطة التي ربما الكل يبحث عنها منذ بداية المقال، وهي كيف ننشر البودكاست الخاص بنا على الإنترنت، طبعًا النقاط السابقة كلها مهمة لذلك تطرقت لها أولًا، بالنسبة للنشر فأنت بحاجة لاستخدام أحد منصات استضافة البودكاست منها المجاني مؤقتًا ومنها المدفوع ولكلٍ مميزاته وعيوبه، كما أن المنصات المدفوعة تعطي تجارب مجانية بجانب العديد من خيارات تحسين محركات البحث والتسويق والكثير من مساحات التخزين والميزات الأساسية الأخرى.

على الرغم من أنه يُمكنك نشر حلقات البودكاست الخاصة بك على أدلة البودكاست المشهورة مثل iTunes وغيرها إلا أن خدمة استضافة البودكاست تمنحك المرونة والتحكم المطلوبين، وفيما يلي أشهر مواقع استضافة البودكاست:

19. إضافة البودكاست الخاص بك إلى دلائل البودكاست

هذه النقطة معناها أنه بمجرد ما تنتهي من إنشاء البودكاست واستضافته ما عليك الآن سوى إضافته على Apple Podcasts ومنصة Spotify إن أمكن وكذلك Google Podcasts وغيرها من المواقع الشهيرة مثل Stitcher لأن هذه هي أشهر الأماكن التي يمكن للمستمعين اكتشافها والاشتراك فيها وتنزيلها.

الفصل الخامس: كيفية تحقيق الدخل من البودكاست

هناك طرق كثيرة يُمكن من خلالها تحقيق الدخل عن طريق البودكاست وطبعًا لو فكرت خارج الصندوق ستصل لطرق أفضل وغير موجودة، وتتمثل أشهر الطرق فيما يلي:

  • الدعاية والإعلان
  • التسويق بالعمولة
  • الترويج لمنتجاتك الخاصة

الفصل السادس والأخير: كيفية تنمية البودكاست بشكل صحيح

1. استخدام منصات مختلفة للوصول إلى جمهورك المستهدف

هذه النقطة تقريبًا هي نفس النقطة السابقة والتي تعني إضافة البودكاست الخاص بك على جميع الأنظمة الأساسية مثل iTunes و Stitcher و Google Play و Spotify ولا مانع أيضًا من تسويق البودكاست الخاصة بك من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

2. طلب التعليقات والمراجعات

ليس من العيب أن تطلب من المستمعين أن يضعوا تعليقاتهم أثناء بث الحلقات وتجيب عليها، وأيضًا عادي جدًا لو طلبت من المستمعين أن يصبحوا مشتركين منتظمين ويحثو غيرهم على الاستماع طالما أن مُحتواك مفيد، لأنه بالتأكيد كلما زاد عدد مشتركيك كلما زادت حصتك السوقية.

3. استخدام الحوافز والمكافئات

إذا كانت الميزانية الخاصة بك تسمح بذلك، فتأكد أن المسابقات وتوزيع الهدايا على المستمعين المنتظمين يمكن أن يكون ترويج رائع لك بل أن هذا الفعل يُعتبر من أفضل الاستراتيجيات التي يتم استخدامها في التسويق بشكل عام وليس في تسويق البودكاست فقط.

4. الاتساق في النشر

هذا عامل مُهم جدًا في مراحل النمو، مسألة الاتساق في نشر الحلقات مهمة جدًا فمثلًا لو حددت لمستمعيك أنك ستنشر حلقة يوم الجمعة من كل أسبوع فاحرص على أن تلتزم بذلك ولا تغير هذا الموعد كثيرًا وإلا فقد ينتهي بك الأمر في إرباك المستمعين وربما يلغون اشتراكهم معك.

5. إنشاء حملات تسويقية عبر البريد الإلكتروني

التسويق عبر البريد يعتبر من أفضل الطرق للترويج للبودكاست وجعله ينمو مع الوقت لأن جمهور البودكاست هو تقريبًا نفس الجمهور المتواجد في الجيميل وبالتالي استهداف هذا الجمهور يعتبر استهداف تسويقي كبير، خاصة أن التسويق عبر البريد العائد الخاص به يكون رائع في أغلب الأحيان وهذا سبق وتحدثنا عنه في مقال “8 إحصائيات يُظهروا أن التسويق بالإيميل ما زال يعمل”

Load More Related Articles
Load More By Hany Team
Load More In الربح من الانترنت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *