Home إعلانات هل استخدم إعلانات جوجل أم إعلانات الفيس بوك ؟

هل استخدم إعلانات جوجل أم إعلانات الفيس بوك ؟

هل أستخدم إعلانات جوجل أم اعلانات الفيس بوك؟

لابد أنك سمعت هذا السؤال مئات المرات. فالمبتدئون لا يكفون عن طرحه، والمحترفون لا يتوقفون عن تشجيع منصتهم المفضلة عن الأخرى.

استطاعت منصتي جوجل وفيس بوك أن يحققا من النجاح في عالم الإعلانات، ما يجعل لهم مناصرين يشجعوهم بقوة. هذه الشعبية قد خلقت نوعًا من الجدال اللامتناهي. جدال لا حاجة لخلقه من الأساس. فكلتا المنصتين يتمتعان بمميزات قد تنجح مع مشروع وقد تفشل مع آخر. المسيطر هنا هو معرفة المعلن بطبيعة الهدف الذي يرغب في تحقيقه من الإعلان، وجمهوره المستهدف الذي يرغب في الوصول إليه. فإذا تمكن من تحديد هاتين النقطتين، تمكن من اختيار الوسيلة الأفضل بينهما بكل سهولة. ففي هذا المقال لن نخبرك بإجابة هذا السؤال، لكننا سندلك على الطريق الذي سيساعدك في اكتشافه بنفسك.

ما أوجه الشبه والاختلاف بين إعلانات جوجل Google Adwords وإعلانات الفيس بوك Facebook Ads؟

    تتمتع منصتي جوجل وفيس بوك ببعض الخصائص المتشابهة التي تجعلهما منصتين محترفتين للإعلانات الإلكترونية، فكلا منهما :

  • يعتمد على تقنيات متطورة، تساعد في الوصول إلى الجمهور المستهدف بدقة شديدة.
  • يعتمد على تقنية الدفع مقابل النقرة PPC.
  • رخيص التكلفة مقارنة بالشريحة التي يسعون للوصول إليها.
  • قادر على تتبع العميل المستهدف بكفاءة عالية.
  • قادر على تحقيق الهدف الإعلاني بكل سهولة.
  • يتم تحديثه باستمرار لكي يمنح المعلن أفضل تجربة تسويقية ممكنة.
  • كلا منهما متعدد الصور بشكل يساعد في جذب العميل.

إذًا، لاحظت في بداية هذه الفقرة، لقد قمت بجمع عناصر التشابه والاختلاف في عنوان واحد. هذه النقطة لم تكن من باب التسهيل أو الإنجاز، لكن السبب الحقيقي وراءها هو أن أوجه الشبه التي تجمعهما هي نفسها أوجه الاختلاف. تشعر بالحيرة قليلًا؟! لا بأس، دعنا نبسط الأمر:

لنبدأ بوجه الشبه الأول: كلا منهما يعتمد على تقنيات متطورة، تساعد في الوصول إلى الجمهور المستهدف بدقة شديدة.

هذه النقطة صحيحة تمامًا، فكلتا المنصتين تعمل على استخدام أدوات متخصصة في الوصول إلى الجمهور المستهدف بدقة. لكن آلية استخدام هذه الأدوات هي ما تختلف من منصة إلى أخرى. فإذا ركزنا على إعلانات الفيس بوك، سنجد أن المنصة تمنح المعلن خيارات استهداف تتنوع ما بين القدرة على استهداف أولئك الأقرب لتلبية نداء الإجراء من المتابعين لك، أو تتمكن من إقناع شريحة جديدة من أصدقائهم عبر إظهار الإعلان لهم، أو تتمكن من الفوز بانتباه جمهورك ككل بنشر الإعلان على نطاق عام.

أما إعلانات جوجل فتمتلك الأفضلية هنا من حيث الدقة في استهداف الجمهور ذي القدرة الشرائية، فجوجل يعتمد في آلية ظهور إعلاناته على عمليات البحث التي يقوم بها المستخدمين، وهي عملية أكثر تحديدًا في إقناع العميل عن استخدام الاهتمامات. فمن الممكن أن أكون مهتمًا باللوحات ومعجبًا بها، لكن لن أدفع الملايين في سبيل شراء واحدة.

الأمر نفسه لأولئك المهتمين بالتصوير ويرغبون في تعلمه، في إعلانات الفيس بوك سيمثلون شريحة مستهدفة لشخص يسوق لنفسه كمصور فوتوغرافي، ولكن في حقيقة الأمر هم ليسوا بجمهور مستهدف له، بل هم منافسين محتملين.

ترتبط عملية استهداف العملاء في إعلانات جوجل في المقام الأول باستخدام الكلمات المفتاحية في محرك البحث، بجانب الخصائص الديموغرافية للجمهور. بينما عملية الاستهداف في إعلانات الفيس بوك فتتم بناءً على الاهتمامات في المقام الأول، ثم الخصائص الديموغرافية للمستخدم، والتي يعد الفيس بوك فيها الأفضل كونه يقوم بجمع هذه المعلومات بدقة، نظرًا للبيانات التي يشاركها مستخدميه معه لأنه منصة تواصل اجتماعي في الأساس.

النقطة الثانية التي يتشابه فيها كلا من الفيس بوك وجوجل، أن كلا منهما يعتمد على تقنية الدفع مقابل النقرة PPC. هذه التقنية تختلف في تنفيذها بين المنصتين، ففي إعلانات جوجل يتم حساب التكلفة بناء عدد النقرات على الإعلان، أو عدد مشاهدات الفيديوهات لمدة تزيد عن 10 ثواني، أو فتح الرسائل الإلكترونية الإعلانية. أما الفيس بوك، فتعتمد تقنية الدفع مقابل النقرة على نوع التفاعل الذي يقوم به الشخص تجاه الإعلان، فهناك من يقوم بالضغط على زر أعجبني، وهناك من يشارك الإعلان، وهناك من يفضل ذكر أصدقائه في التعليقات، وهناك أيضًا من بفضل مشاهدة الإعلانات دون تفاعل، بالإضافة إلى المهتمين بمحتوى الإعلان ويقومون بالضغط على خيار "مشاهدة المزيد".

كلا منهما رخيص التكلفة مقارنة بالشريحة التي يصلون إليها. هذه هي النقطة الثالثة التي يتشارك فيها منصتي الفيس بوك وجوجل. لكن لكلا منهما تسعير مختلف عن الآخر. فبالأرقام، تعد إعلانات جوجل هي الأعلى سعرًا بالنسبة لعملية التكلفة. هذه الزيادة يمكن تبريرها نظرًا للشريحة الكبيرة التي يستطيع جوجل الوصول إليها، بالإضافة إلى قوة المنافسة على الكلمات المفتاحية التي يستخدمها جوجل كأداة أساسية للتسعير. فكلما زادت المنافسة على هذه الكلمة كلما زاد سعر الإعلان المخصص لها. أما على الجانب الآخر فإن إعلانات الفيس بوك هي الأقل تكلفًة من الأخير، فهي في الأساس تعتمد على تفاعل العملاء مع الحملة الإعلانية، فكلما زاد تفاعل عملائك مع المحتوى المقدم، كلما قل السعر المخصص للإعلان.

يجب الإشارة هنا إلى أن التحديث الأخير في أسعار حملات الفيس بوك الإعلانية، قد ساهم في زيادة تكلفتها على المستخدمين العرب، بسبب إصرار المنصة على التعامل بالدولار خلافًا لإعلانات جوجل التي تتيح التعامل بالعملة المحلية للمستخدمين.

النقطة الرابعة التي يتشابه فيها كلا من إعلانات الفيس بوك وجوجل، هي قدرتهما على تتبع العميل المستهدف بكفاءة عالية. لنشرح الأمر بمثال:

يحدث الأمر عندما تتحدث مع صديقك حول موضوع ما، ثم تقوم بفتح حسابك على الفيس بوك لتجد إعلان للصفحة أو المنتج الذي تم ذكره في حديثك منذ قليل. الأمر ذاته عندما تقوم بفتح موقع أمازون أو سوق دوت كوم، ثم تجد إعلانه في منصة الفيس بوك لا يتوقف عن ملاحقتك في الـ Newsfeed. الأمر يرجع إلى قدرة الفيس بوك على تتبع مستخدميه في كل مكان، وتجميع المعلومات الكافية عن اهتماماتهم، لتحسين من تجربتهم الافتراضية معه، بحيث يجد المستخدم كل ما يشغل باله في هذه المنصة فقط لا غير.

أما فيما يخص إعلانات جوجل، فإعلاناته تحمل أيضًا قدرة كبيرة على تتبع العميل المستهدف، و في أكثر من قناه إعلانيه ايضاً .. 

النقطة التي يتشابه فيها الفيس بوك وجوجل أيضًا، أن منصتيهما يتم تطويرها باستمرار. لكن هذه النقطة تمثل نقطة إيجابية لواحدة، ونقطة سلبية على الأخرى. فمنصة إعلانات جوجل، يتم تحديثها باستمرار لكن بشكل ثابت. فالتحديثات لا تؤثر على سير الإعلانات الجارية، ولا تحدث بطريقة فجائية قد تكلف المعلن مبالغ مالية طائلة. أما الفيس بوك، فهو دائم التحديث لأدواته التسويقية بشكل قد يتسبب في توقف العديد من الحملات الإعلانية بشكل مفاجئ، مما يضر عددًا كبيرًا من المعلنين. فبرغم جودة التحديثات التي يقوم بها الفيس بوك، إلا أن نقطة تأثيرها السلبي على الإعلانات، قد جعل عدد كبير من المعلنين يتوقفون عن استخدامه كمنصة إعلانية لهم .

أوك , اي المنصتين أفضل ؟

كما رأيت، لا يوجد إجابة نهائية لهذا السؤال. فالبعض قد يذهب إلى إعلانات جوجل بسبب المشاكل التي واجهت المعلنين مؤخرًا مع الفيس بوك، لكن كعادة الفيس بوك دائمًا ما يعود إلى الساحة مطورًا من أساليبه ومجددًا لها.

الفكره هنا هي في إستخدام المنصه التي ستحفز خطتك التسويقيه على النجاح , و لا يكون استخدامها حصرياً .. لا يوجد شــرط في عملك أنك يجب ان تستخدم منصه واحده !

ما رأيك بمثال صغير سيحفز أفـــكارك ؟

H

أريد عمل براند قوي يعرض خدمتي

فكر بهدفك في هذه الحملات أولاً ..

تريد براند .. يعني ان يشاهدك الكثير من المهتمين و يعجبوا بما تقدمه , هذا يعني عرض خدمتك بدون ضغط على الشراء , هذا يعني أن تظهر في اكثر من مكان و اكثر من قناه مختلفه , و هذا يعني أن تنقلهم بالمراحل الصحيحه .. لو سأفعلها أنا , سأفعلها بهذه الخطوات :

 

1. حملات إعلانيه فيديو في الفيس بوك تعرض إسم الخدمه بأكثر من فكره ممتعه تظهر مميزات و فوائد المنتج للمستهدفين .. 

2. ثم أقوم بعمل حملات على جوجل في محرك البحث , اي شخص يكتب اسم الخدمه او معلومات عنها يظهر إعلاني هناك ..

3. اي شخص يشاهد 20% من فيديو الاعلان في الفيس بوك يظهر له إعلان فيس بوك ينقله لصفحه في موقعك تظهر له ماذا يقول اشخاص اخرين عن الخدمه

4. بسبب وجود كود التتبع هناك , سننشئ اعلان في اليوتيوب يظهر لاي شخص دخل تلك الصفحه و يطلب منه وضع رقم تلفونه للاتصال به و شرح الخدمه له

5. و في نفس الوقت نظهر له نفسه إعلان فيس بوك ليد آدز , بضغطه واحده عليه ستأخذ رقم تلفونه لشرح الخدمه له

6. أبــدأ عملية البيع .

كما رأيت , حسب هدفي من الحملات استطعت ان أجمع و أنسق حملاتي بالمنصتين , لا يوجد أفضليه لمنصه على أخرى , و من يقول لك ذلك تأكد أنه لم يجرب و لديه تفكير ضــيّق جــداً ..

لو اضطررت لان تبدأ بواحده منها , فان ما يدعم اختيارك هنا هو احترافيتك لأحدها على الأخرى , فمثلاً .. أنا أحب جداً أن استخدم إعلانات جوجل أكثر من اعلانات الفيس بوك , هذا الحب جعلني أحترف هذه أكثر من تلك .. فقط , هذا لا يعني أن الفيس بوك أسوأ أو أنها أغلى او لا تعمل !!

أريد منك عمل هذا التمرين ..

كما فعلت انا في المثال فوق , حاول ان تضع خطة إعلانات مناسبه تنقل المهتم في مراحل الشراء جيداً .. فكر في عملك , او عمل شخص او شركه اخرى و فكر و اكتب اكثر من خطه اعلانات لها تتضمن المنصتين .. و يا ريت تشاركني في التعليقات 🙂


Load More Related Articles
Load More By Hany Team
Load More In إعلانات

5 تعليقات

  1. Anas kallash

    2019/06/22 at 6:24 ص

    الله عليك استاذ هاني انت دائما في القمة

    Reply

  2. مصمودي سعيد

    2019/06/17 at 1:37 ص

    اسلام عليكم
    انا جربت فيسبوك وحصلت على نتائج سيئة

    Reply

    • Hany Hussain

      2019/06/17 at 12:53 م

      عليكم السلام .. طالما ان هناك احد حصل على نتائج جيده , اذن الخطأ ليس من الفيس بوك 🙂

      Reply

  3. youssef

    2019/06/14 at 11:09 م

    متى موعد اطلاق كورس كوبي رايت

    Reply

    • Hany Hussain

      2019/06/17 at 1:33 م

      ان شاء الله قريباً

      Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شـــاهد أيـــضاً

7 أدوات تسويقيه خاصه بالفيس بوك ستزيد مبيعاتك

Share0 Tweet0 طبقًا للتقرير الذي نشره الفيس بوك Facebook في الربع الثاني من عام 2018م، فإن…