Home الربح من الانترنت كيف تجمع بين اعلانات الظهور و اعلانات الفيديو في جوجل لعمل براند قوي مربح ؟

كيف تجمع بين اعلانات الظهور و اعلانات الفيديو في جوجل لعمل براند قوي مربح ؟

إعلانات جوجل هي فرصة ذهبية لكل من بريد بناء براند قوي له على الإنترنت، وذلك عبر المنصات الأربعة التي يقدمها لنا: إعلانات البحث، إعلانات الظهور، إعلانات اليوتيوب، وإعلانات الجيميل.

ربما قرأت ذلك كثيراً وأنك تستطيع الوصول إلى 90% من مستخدمي الإنترنت خلال حملاتك الإعلانية في أدورد، بل وأن دقّة الاستهداف أعلى من غيرها من الكثير من المنصات الإعلانية، وفرص إقناع العميل بالشراء أكبر.

ولكن لماذا لا تفكر في زيادة فاعلية تلك الحملات الإعلانية؟

لنفترض أن هناك شخصان يقومان بعمل حملات إعلانية

الشخص الأول: يقوم بإنشاء صفحات بيعية ويقوم بإنشاء إعلانات لها ثم يحقق بعض المبيعات

الشخص الثاني: يقوم بإنشاء موقع به أكثر من نوع من المحتوى الإحترافي ويقوم بإبراز خدماته بشكل تسويقي ممتاز، ولديه مدونة يقدم فيها محتوى إبداعي، ويهتم بتجربة المستخدم في موقعه ، ثم يقوم بإنشاء حملات إعلانية على إعلانات الظهور وإعلانات الفيديو وإعلانات البحث بشكل فعال ثم بعد فترة فإن العميل يعرفه جيداً ويعاود الشراء منه بعد ذلك، وبدون صرف حملات إعلانية لأنه يعرفه جيداً

الشخص الثاني استفاد أكثر بالتأكيد في بناء براند قوي

لذلك جاءت الفكرة بأن أشرح لك كيف تقوم بالخدمة التي تقدمها لنا جوجل بالجمع بين اعلانات الظهور و اعلانات الفيديو في جوجل لبناء براند قوي مربح

لماذا بناء البراند شيء مربح دائماً ؟

إذا كنت حتى هذه اللحظة  تقوم بصرف بعض الأموال على الإعلانات ثم تنتظر  بعض المبيعات  مقابل تلك الإعلانات، وتحسب العائد على الاستثمار (ROI) ثم يذهب عملاءك بعيداً، فأنت تخسر الكثير من الفرص وأنت لا تدري.

هناك الكثير من البراندات التي تتنافس على نفس العميل المستهدف، والعلامات التجارية الكبيرة يمتلكون نقطة قوة إضافية بأن لديهم شهرة أكثر منك، فإذا أقنعت العميل بالشراء منك اليوم، ربما لا تستطيع إقناعه بالشراء منك غداً لأنه لا يعرفك.

في المقابل إذا قمت ببناء براند خاص بك فإن العملاء يعاودون الشراء منك في اليوم التالي بدون أن تدفع لهم إعلانات، بل سيثقون في الشراء منك المرة القادمة حتى ولو كان منتجك أعلى من المنافسين.

ملحوظة:  لا أقصد أن العملاء سيشترون منك في اليوم التالي يعني بعد مرور 24 ساعة على حملتك الإعلانية ولكن أقصد بعد بناء البراند الخاص بك بالشكل الصحيح سيكون هذا مربحاً لك 🙂

هل تتذكر يوماً أثناء الذهاب لعملك صباحاً وأردت تناول كوباً من القهوة ليساعدك على التركيز في العمل، ثم قمت بالتوجه لأقرب فرع لمقهى starbucks لتجد أن سعر شرابك المفضل فيه 4 أو 5 أضعاف السعر الطبيعي؟

 ومع ذلك الناس لا يعترضون بل ويحبون شراء فنجان القهوة من Starbucks دائماً.

أو لعلك شاهدت منتجات أبل التي يكون غالباً سعرها أعلى من المنافسين.

قد تتفق معي أو تختلف أن هذه المنتجات من أبل أو Starbucks تساوي هذه القيمة فعلاً أم لا، ولكننا لن نختلف أن الناس يدفعون هذه الأموال وهم راضون عن هذا السعر حتى ولو كانت نفس القيمة موجودة في مقهى أو براند آخر.

السر أن الناس صاروا يثقون في تلك العلامات التجارية وغيرها، ولذلك ليس لديهم مشكلة في أن يقومون بالشراء بشكل مستمر من هذا البراند حتى ولو كان سعره أعلى من الطبيعي.

لماذا أنت لا تفكر أيضاً في بناء براند مربح لك؟

لا تقل لي أن هذه البراندات بدأت كبيرة ولا تستطيع أن تنافسهم، ولكن هناك خطوات بدأ بها كل براند صغير وأنت أيضاً تستطيع بناء براند مربح لك في إطار سوق مستهدف معين محدد بالشكل الصحيح.

أنا لا أحدثك في هذه المقالة عن   البرانديج بشكل تفصيلي، ولكن يهمني أن تضع في ذهنك أهمية بناء البراند الخاص بك والذي يجعل العملاء يعاودون الشراء منك بشكل مستمر.

في هذه المقالة أحدثك عن خطوة من ضمن هذه الخطوات التي تساعدك في بناء البراند المربح الخاص بك، وهي الجمع بين قناتين إعلانيتين يقدمهم بشكل ممتازخلال إعلانات الظهور وإعلانات الفيديو.

دعني أسهل عليك فهم الموضوع حتى ولو لم تجري إعلانات جوجل من قبل.

ما هي اعلانات الظهور في جوجل ؟

أثناء تصفحك بعض المواقع المختلف فإنك تجد إعلانات مختلفة داخل الموقع في بداية الموقع أو ناحية اليمين أو اليسار أو حتى داخل المحتوى.

بعض من هذه المواقع يكون متعاقد مع شركة جوجل بوضع تلك الإعلانات في موقعه لتأخذ جوجل نسبة من المعلن ويأخذ صاحب الموقع نسبة.

ولكي تعرف هذه المساحات الإعلانية تبع جوجل أم لا، فبمنتهى السهولة ستجد علامة تعجب في بداية الإعلان الخاص بجوجل عندم تضع  مؤشر الماوس على هذه العلامة فيظهر لك بخط صغير (Ads by Google)

ما يهمني أنا كصاحب عمل هو الاستخدام الأمثل لهذا النوع من الإعلانات التي يقدمه لي جوجل لأسأل سؤالاً

“كصاحب بيزنيس: هل هذا النوع من الإعلانات مفيد فعلاً لعملي  ؟ “

وهذا السؤال تحتاج لتسأله لنفسك في كل عمل تقوم به في تسويق البيزنيس الخاص بك.

في الحقيقة هذا النوع من الإعلانات جيد جداً، لأن صاحب الموقع يقوم بتجهيز المحتوى وإحضار الزائر المستهدف، ثم أنت تقوم بالوصول لهذا  العميل المستهدف من خلال إعلانك في  جوجل .

ففي هذا النوع من الإعلانات يتيح لك جوجل ظهور إعلانك في مواقع ومدونات مختلفة في أسواق محددة (كالتقنية مثلاً). فهناك الكثير من المواقع تشترك في خدمة أدسنس ومن خلالها تستطيع الإعلان في مواقعهم بأنواع مختلفة من الإعلانات والمقاسات المتنوعة. 

فتخيل معي أن أحد الأشخاص يتصفح موقع توظيف، ويبحث عن وظيفة أفضل فهو بالتأكيد يريد تحسين حياته المهنية، ثم ظهر له إعلانك الذي يساعده في تحسين حياته المهنية وهو عبارة عن كورس ينمي مهاراته الخاصة بسوق العمل ..

.. سيكون نسبة الإقناع كبيرة  بأن يضغط على إعلانك ويتطلع على هذا الكورس إن كان مناسباً له.

فمثلاً هذه نماذج خاصة بإعلانات Dropbox وهي المنصة السحابية المشهورة التي تقدم لك خدمة تخزين ملفاتك على الويب.

فتجد نماذج جيدة للإعلانات الخاصة بهم بإبراز المميزات التي ستحصل عليها بتخزين ملفاتك مع الخدمة التي يقدمونها لك، ويعرضون عليك تجربة الخدمة مجاناً.

 بالتأكيد عندما تصل شركة دروبوكس بهذا الإعلان إلى الأشخاص المستهدفين من خلال المواقع والمدونات المختلفة، فإن نسبة الإقناع تكون كبيرة بالضغط على الإعلان ثم يقومون بتجربة الخدمة مجاناً، ثم ينتقلون بعد ذلك للخدمة المدفوعة.

هناك نموذج آخر لإعلان Shopify المنصة المشهورة التي تساعدتك بالأدوات اللازمة لبناء متجرك الإلكتروني وتهيئته بالشكل الصحيح على الإنترنت.

ربما تكون سمعت عن شوبيفاي قبل ذلك، ثم عندما ترى هذا الإعلان الذي يخبرك بالتجربة الرائعة التي تحصل عليها عند بناء متجرك على شوبيفاي فإن هذا الإعلان سيكون حافز لك لاتخاذ القرار بإنشاء متجرك على شوبيفاي بصورة أسرع.

إذن هذا شرح مختصر لإعلانات الظهور الخاصة بجوجل وكيفية الاستفادة منها في عملك ..

لننتقل للحديث عن نوع آخر رائع من الإعلانات التي يقدمها لنا جوجل وهي إعلانات الفيديو

ما هي اعلانات الفيديو في جوجل ؟

من خلال منصة الفيديوهات المشهورة (اليوتيوب) والتي بها أكثر من مليار مستخدم على الإنترنت فإنك تستطيع إظهار إعلانك لهؤلاء المستخدمين بشكل مستهدف عن طريق إعلانات جوجل تستطيع إنشاء إعلان فيديو على اليوتيوب يظهر قبل وأثناء الفيديو أو في الفيديوهات المقترحة أو في محرك بحث اليوتيوب نفسه وفي صفحته الرئيسية.

بخلاف باقي منصات السوشيال ميديا (مثل فيس بوك، وانستجرام) فإن إعلان الفيديو على اليوتيوب يعطي فرصة أكبر لتفاعل المستخدمين مع إعلانك، وذلك بطبيعة المميزات التي يقدمها لك اليوتيوب وطبيعة سلوك المستخدم عند تصفح اليوتيوب.

ستتمكن من خلال إعلانات الفيديو على اليوتيوب تستطيع الوصول لعدد أكبر من المشاهدين المستهدفين، وأيضاً تجد مستخدم اليوتيوب لديه استعداد لمشاهدة محتوى أكثر والذهاب إلى مواقع الويب، خلاف مستخدم باقي منصات السوشيال ميديا الذي يكون هدفه ترفيهي غالباً.

لذلك إذا كنت تحسن الترويج للبراند الخاص بك خلال فيديو تسويقي، فإن إعلانات الفيديو في جوجل سيكون خيار مثالي لك.

كما قلت في بداية المقالة بأن لا يهمني إنشاء إعلان ظهور أو إعلان فيديو فقط، بل يهمني استخدام تلك القنوات التسويقية بشكلٍ  فعال ، ولذلك سنستكمل الشرح في إتمام عملية  الجمع بين إعلانات الظهور وإعلانات الفيديو الخاصة بجوجل والتخطيط له لمساعدتك في بناء البراند الخاص بك وتحسين مبيعاتك على الإنترنت.

ماذا أقصد بالجمع بين قناتين اعلانيتين ؟

الفكرة
باختصار تعني ظهور إعلانك إلى نفس العميل المستهدف أكثر من مرة في أكثر من
مكان.  

تخيل مثلاً أحد العملاء المحتملين قابل مسئول المبيعات وتحدث معه وحصل على رقم هاتفه، ثم عاود الاتصال به (بدون إزعاجه) لإعطائه عرض جيد على نفس الخدمة الذي تحدثا عنه سابقاً. الموضوع سيكون سهلاً مع عشرات العملاء لكنه سيكون من المستحيل تطبيقه مع آلاف العملاء !

أما في عالم الإنترنت فيسهل عليك تطبيق هذه الفكرة مع آلاف العملاء بسهولة. 

فمثلا سنرمز لعميل المستهدف بـ (أحمد) ونقصد به جميع العملاء الذين تستهدفهم في إعلانك.

قام (أحمد) بمشاهدة فيديو ترويجي لك على اليوتيوب يتحدث  عن خدماتك بشكلٍ جيد، ثم ثم في اليوم التالي قام (أحمد) بتصفح الإنترنت فظهر له إعلاناً لك أيضاً، ولكن في موقع مختلف غير اليوتيوب وغير الإعلان الأول.

بالتأكيد تجاوب أحمد معك في اليوم الثاني لن يكون كاليوم الأول، وهذه العملية التي نقوم بها في الجمع بين قناة إعلانية وقناة إعلانية آخرى. 

ستسألني إذن: لماذا لا أقوم بكل إعلان منفصل عن الآخر؟

أو: لماذا  عمل اعادة استهداف افضل كثيرا للبراند ؟

ببساطة الشخص الذي يشاهدك للمرة الثانية تكون فرصة إقناعه أكبر بكثير من الشخص الذي يشاهدك للمرة الأولى، وأكثر وعياً بالبراند الخاص بك.

سنلعب الآن لعبة سريعة

اذكر في ذهنك أي شخص يأتي في بالك من أصدقاء العمل.

ثم اذكر ما الذي يجيده هذا الصديق  في عمله.

ثم تذكر كم مرة قابلت هذا الشخص في حياتك.

بالتأكيد تذكرت الآن أحد أصدقاء العمل الذي يجيد مهارة معينة، وهذا الشخص قابلته على الأقل أكثر من مرة مما جعلك تتذكره وتتذكر مهاراته، وعندما تقابله في المرة القادمة   ويحدثك أكثر عن مهاراته أو بعض الإنجازات التي حققها ربما تجد فرصة عمل جيدة بينكم.

في المقابل لو أن شخصاً قابلته مرة واحدة فقط وحدثك عن مهاراته، فربما في هذه المرة يقنعك بوجود فرص تعاون بينكم أو لا خصوصاً أنك أول مرة تقابله.

هذا ما يحدث بالضبط في عملية إعادة الاستهداف، فإن العميل الذي يشاهدك للمرة الأولى ربما يقتنع أو لا يقتنع بمشاهدة إعلانك، ولكن لو افترضنا أنه اقتنع حتى بنسبة 40% إلا أنه لا زال غير مقتنع بشكل كبير، ولكن في المرة الثانية التي يشاهد فيها إعلانك والذي يتحدث عن مميزات منتجك ربما يزيد نسبة الإقناع إلى 60% …

.. وحتى لو لم يقتنع بالشراء فإنك ستظل قريباً من ذهنه إذا أراد اتخاذ قرار الشراء في أي وقت.

لا أظنه سينساك بسهولة.

وهذا بالطبع له انعكاس رائع في بناء البراند الخاص بك في أذهان عملاءك المحتملين.

وهذا هو ما نقوم به بهذا الجمع عندما نقوم بإنشاء إعلان فيديو ثم إعادة استهداف أولئك الأشخاص الذين شاهدوا هذا الفيديو في حملة جديدة على شبكات الظهور الخاصة بجوجل.

سأعطيك مثلاً

أثناء تصفحك لليوتيوب شاهدت إعلاناً لفيديو يتحدث عن موقع يقدم لك خدمة حجز فنادق أونلاين (مثل بوكينج أو تريفاجو).

سيكون لديك تصور مبدأي عن هذه الخدمة (  تريفاجو  ) والتي تتيح لك حجز الفندق المناسب أثناء سفرك.

بعد ذلك إذا قمت بالانتقال إلى مدونة من مدونات السفر ثم شاهدت إعلاناً لموقع تريفاجو ويخبرك بخصومات تصل إلى 40% خلال شهر أغسطس.

سيكون لديك حافز أكبر للضغط على هذا الإعلان وحجز الفندق من خلال موقع تريفاجو  في رحلتك القادمة . (الوضع سيختلف إذا كانت هذه المرة الأولى التي تسمع بها عن خدمة بوكينج)

لا يشترط أن يكون الإعلان الثاني (الخاص بإعادة الاستهداف) به خصم.

ولكن الإعلان الثاني الذي تقوم من خلاله بإعادة الاستهداف في إعلانات الظهور يحتاج لزيادة الإقناع بطريقة تسويقية أفضل.

>>> مثلاً أحد المدربين المحترفين في تعلم اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها، قام بإنشاء فيديو تسويقي عن أسلوبه المميز في سهولة تعليم طلابه التحدث باللغة الإنجليزية خلال وقت قصير. 

سيكون لديك تصور جيد بأن هذا المدرب له أسلوبه المبتكر في تعلم اللغة الإنجليزية.

ثم بعد ذلك أثناء تصفحك لأحد المنتديات الخاص بالتعليم أو مواقع التوظيف، شاهدت إعلان لنفس المدرب لكورس تعلم اللغة الإنجليزية للعمل أو كورس للمحادثات.

سيكون نسبة إقناعك أكبر خصوصاً أنك تذكرت الفيديو الذي شاهدته له بالأمس، وشعرت بأن أسلوبه مبتكر في تعلم اللغة الإنجليزية.

لماذا لا أخوض التجربة وأعرف هل هذا الكورس سيكون مفيد لي أم لا؟ وإن كان محتوى ممتاز لماذا لا أقوم بشرائه؟

حتى ولو لم أشتري هذا الكورس الآن فإن هذا المدرب سيكون من ضمن قائمة تفكيري عند شراء كورس جديد لتعلم الإنجليزية.

هذه العملية ستكون أكثر إقناعاً للزائر مما لو شاهد إعلان الفيديو مرة واحدة فقط، ثم لم يسمع بهذا المدرب مرة آخرى.

سينساه بالتأكيد .. لأنه يشاهد مئات الإعلانات يومياً 🙂

يمكنك تطبيق نفس الفكرة في عمل إعلان على شبكات الظهور ويقوم باستهداف المستخدمين الذين شاهدوا فيديو معين ..

.. مثلاً في مجال العقارات يشاهد فيديو يتحدث عن مميزات الوحدات السكنية الخاصة بشركتك العقارية، ثم يظهر إعلان آخر في شبكات الظهور يدعو العميل لتسجيل بياناته ويقوم ممثل خدمة العملاء بالاتصال به.

.. في مجال التجارة الإلكترونية يشاهد فيديو يتحدث عن متجرك الإلكتروني الذي يحتوي على آلاف المنتجات ويقوم بتوصيل المنتجات، خلال 48 ساعة، ثم يشاهد العميل إعلان آخر في شبكات الظهور لبعض المنتجات المميزة في متجرك الإلكتروني.

.. أو حتى في مجال المطاعم  عندما يشاهد المستخدم فيديو إعلاني يتحدث عن ألذ الوجبات التي يقدمها مطعمك، ثم يشاهد إعلان في شبكات الظهور يعرض عليه طلب وجبة الغذاء أونلاين وسيصله الطعام ساخناً من أقرب فرع.

أياً كان نموذج عملك فإن فكرة الجمع بين إعلان الفيديو وإعلانات الظهور في جوجل ستساعدك في رفع قيمة البراند الخاص بك على الإنترنت.

  لذلك سأشرح لك الآن في 7 خطوات كيف تقوم بهذا النموذج الإعلاني بشكل فعال

الخطوة الأولى: قم بإنشاء فيديو تسويقي

ابدء بإنشاء فيديو تسويقي يخدم الهدف النهائي من حملتك الإعلانية (زيادة المبيعات، زيادة الوعي بعلامتك التجارية، زيادة المشتركين .. إلخ)، وقم بكتابة محتوى دقيق لهذا الفيديو وما سيتم إظهاره فيه، ثم قم بإنتاجه بدقة رائعة حتى يتم عرض رسالتك التسويقية بشكل سهل وواضح.

عندما تقوم بصناعة الفيديو بالتأكيد ستضع فيه المعايير التي تريد إيضاحها للمشاهد بما يخدم البيزنيس الخاص بك، لكن ماذا عن إهتمام المشاهد بهذا المحتوى؟

ضع نفسك في مكان المشاهد وحدد هل مقدمة الفيديو وعنوانه وأسلوب عرضه سيكون جاذباً أم لا؟، وما القيمة التي سيحتاجها المشاهد لاستكمال مشاهدة الفيديو؟

بعد إنتاج الفيديو قم بعرضه على مجموعة من أصدقائك وبعض العملاء المحتملين أو بعض خبراء إنتاج الأفلام والمسوقين، حتى تتأكد أنه يوافق المعايير التسويقية ويتم عرضه بشكل سلس للمشاهدة مما يقوده في النهاية للإجراء المطلوب منه (التعرف على البراند الخاص بك، أو الذهاب إلى موقعك، أو ملء بيانات، إو إجراء مكالمة تليفونية .. إلخ).

 تأكد من ضرورة الاهتمام بجودة محتوى الفيديو الخاص بك قبل أن تبدأ بالترويج له.

الخطوة الثانية: إنشاء حملة إعلانية ناجحة للفيديو الخاص بك

جميل أنك بدأت بإنشاء الفيديو الخاص بك، ولكن حتى تضمن وصوله لأكبر عدد من العملاء المحتملين، يجب أن تصرف بعض الأموال في الإعلانات.

سنقوم بإنشاء حملة إعلانية على اليوتيوب من خلال منصة إعلانات جوجل .

سننتقل لمنصة الإعلان الخاصة بإعلانات جوجل، ثم نقوم بتسجيل الدخول بالضغط على Sign in

ثم نقوم بتسجيل الدخول عن طريق حساب الجيميل.

(وإذا لم يكن لديك حساب أدورد فتستطيع تسجيل حساب جديد في جوجل أدورد خلال دقائق معدودة ثم تقوم بربط الحساب بقناتك على اليوتيوب)

بعد إتمام تسجيل الدخول بنجاح .. ستنتقل إلى  لوحة التحكم الخاصة بإدارة حملاتك الإعلانية على جوجل أدورد، لنحدد(campaigns) ثم نضغط على الزر الأزرق (+)

 ثم نضغط (New campaign) لإنشاء حملتنا الإعلانية الجديدة.

بعد ذلك سيطلب منا تحديد الهدف من الحملة الإعلانية والذي من خلاله سيقوم بترشيح أفضل الإعدادات لحملتنا الإعلانية.

اختر هدفك المناسبة مثلا لو اردت ان يكون الهدف المبدأي زيادة الوعي، نختار (Brand awarness and reach)

ثم بعد ذلك نختار (Video) ثم نختار نوعاً من هذه الأنواع الستة لإعلان الفيديو

ثم نضغط على الزر الأزرق (continue)

ثم بعد ذلك نكتب اسم الحملة (وهذا الاسم يظهر لك أنت فقط) فحاول أن تكتبه اسما يدل على محتوى الحملة حتى تميز هذه الحملة من اسمها بين باقي حملاتك الإعلانية في حساب أدورد

 ثم بعد ذلك نضع الميزانية اليومية لحملتك الإعلانية حسب الميزانية الكاملة لإعلانك، ولكن في البداية أنصحك أن تبدأ بمبلغ صغير (10$) في اليوم وبعد ذلك تقوم بتحسين حملتك الإعلانية. 

ثم بعد ذلك تضع تاريخ بداية وانتهاء الحملة كما تحب

(نحن بالطبع نراقب أداء حملاتنا يومياً، ولكن إذا كان لإعلانك مدة معينة فيمكنك جدولة الحملة)

ثم بعد ذلك Bidding strategy وهي الطريقة التي تريد يتم محاسبتك بها، ولكن بناءاً على هدفنا الذي وضعناه في أول الإعلان سنتركها Target CPM كما هي.

ثم بعد ذلك يعرض عليك اليوتيوب الأماكن الثلاثة التي يمكن عرض فيها إعلانك الخاص

YouTube search results: ويعني ظهور إعلانك في نتائج بحث اليوتيوب

YouTube videos: ويعني ظهور إعلانك في فيديوهات وقنوات اليوتيوب، أو الصفحة الرئيسية لليوتيوب

Video partners on the display network: ويعني ظهور إعلانك في مواقع آخرى المتعاقدة مع جوجل

(نحن سنحدد Youtube videos فقط)

ثم في الجزء التالي ستحدد اللغة والدول التي تريد ظهور إعلانك فيها.

(بالطبع حسب البيزنيس الخاص بك هل يستهدف دولة أم أكثر من دولة)

ثم بعد ذلك في الجزء الخاص باستثناءات المحتوى (content exclusions)  وجزء الإعدادات الإضافية (additional settings)

ثم سننتقل للجزء الخاص بإعدادات المجموعة الإعلانية (Ad group)

ونختار أولاًاسم Ad group ( وهو الاسم الذي يظهر لك أنت فقط لتميز هذه المجموعة الإعلانية عن غيرها)

ثم ستقوم بتحديد بيانات الجمهور المستهدف الخاص بك.

ولكن هذه المعلومات يحصلها اليوتيوب من المستخدم وبالتالي إذا حصلها خطأ أو أن المستخدم لم يزود بها اليوتيوب بالبداية سيكون الاستهداف غير دقيق. لذلك أنصحك بتحديد كل الأجناس وكل الأعمار

ثم بعد ذلك الجزء الخاص بـ (Audience) ليس لدينا جمهور مخصص الآن، فسنتركه كما هو فارغاً.

ثم بعد ذلك في الجزء الخاص بـ (Content) وهو من الأجزاء المهمة في حملتك الإعلانية.

ستحدد أولاً Keywords وهي الكلمات المستهدفة في حملتك الإعلانية (كل كلمة أو جملة في سطر على حدة)

ثم بعد ذلك (Topics) وهي مواضيع المحتوى التي تريد ظهور إعلانك فيه.

اختر المحتوى المناسب للبيزنيس الخاص بك.

ثم بعد ذلك (Placements) إذا كنت تريد ظهور إعلانك في أماكن محددة (قنوات،

فيديوهات، مواقع ..).

وإذا لم تحدد أماكن معينة لظهور إعلانك، فإن اليوتيوب سيقوم بإظهار إعلانك في الأماكن الأنسب لك بناءاً على باقي إعدادات الحملة.

ثم بعد ذلك تحدد Bidding وهو متوسط ما تريد دفعه

حاول أن تجعله سعراً مرتفعاً عن المنافسين، ولا تقلق فجوجل لن يحاسبك إلا بأكثر مما يدفعه أعلى معلن.

ثم في الخطوة الأخيرة ستضع رابط الفيديو المستهدف للظهور في حملتك الإعلانية (الذي قمت برفعه بالطبع على قناتك على اليوتيوب)

ثم تضع الرابط الذي تريد إحالة المستهدفين إليه (سواءاً كان رابط للفيديو الأساسي أو لقناتك على اليوتيوب أو موقعك)

وبشكل اختياري تستطيع وضع الإجراء الذي تريد أن يتخذه المستخدم (Call to action)

ثم تضغط على الزر الأزرق Save and continue

وبهذا نكون قد أنهينا إنشاء حملة الفيديو الخاص بنا بشكل جيد، وعرفنا كيف نقوم بعمل جميع إعدادتها بالشكل الصحيح.

بعد 24 ساعة سيتم مراجعة إعلانك والموافقة عليه  إن شاء الله لإطلاقه في اليوتيوب. وبعد بدء إطلاق حملتك حاول أن تتابعها وتقوم بعمل تحسينات لها مستمرة حتى تحصل على أفضل فائدة من إعلانك .

وبعد مرور بعض الوقت، ويجني الفيديو الخاص بك عشرات الآلاف من المشاهدات المستهدفة على اليوتيوب، سيكون هذا العدد من المشاهدين مستهدف جداً.

نريد الحفاظ على هؤلاء المشاهدين والتمكن من إعادة استهدافهم في إعلان جديد، لذلك سنقوم بإنشاء قائمة إعادة استهداف (Remarketing list) لهؤلاء المشاهدين لنستطيع استهدافهم في إعلاننا الجديد. 

الخطوة الثالثة: إنشاء قائمة إعادة استهداف لمشاهدي الفيديو الخاص بك

في حسابك الإعلاني على أدورد ومن خلال شريط الأدوات العلوي سنختار

Tools & settings > Shared Library > Audience manager

ثم بعد ذلك تختار من العمود اليسار (Audience lists)،  ونضغط على الزر الأزرق (+)

ثم نختار Youtube users +

والآن سنحدد بيانات هذه القائمة  التي نريد بناءها لنتمكن من إعادة استهدافها لاحقاً. 

Audience name:  وهو اسم القائمة التي يظهر لك أنت فقط داخل حسابك الإعلاني :

List members حدد هل تريد مشاهدين لفيديوهات معينة  أو للمشتركين في قناتك فقط، ولكن الأفضل أن تترك الخيار الأول كما هو بتحديد أي شخص شاهد أي فيديو في قناتك

 Audience name:   حدد القناة الخاصة بك على اليوتيوب، والتي يجب أن تكون قناتك مربوطة بحساب أدورد بالتأكيد.   

Initial list size: ستضم الأشخاص الذين شاهدوا الفيديو سابقاً (دعها كما هي(

Membership duration: وهو الوقت الذي مضى على هؤلاء المشاهدين بعد أن تفاعلوا مع الفيديو الخاص بك

ثم بعد ذلك تضغط على الزر الأزرق Create

ممتاز!

وبهذا نكون قد قمنا بإنشاء قائمة إعادة استهداف تضمن الأشخاص الذين شاهدوا إعلان الفيديو الخاص بنا ونستطيع استهداف هؤلاء الأشخاص في إعلان آخر بسهولة.

 سنقوم الآن بإنشاء إعلان على شبكة الظهور ونستهدف فيه هذه القائمة

الخطوة الرابعة: إنشاء حملة إعلانية على شبكة الظهور في جوجل واستهداف الجمهور السابق

سنبدأ الآن بإنشاء حملة إعلانية على شبكات الظهور الخاصة بجوجل ونستهدف بها القائمة السابقة.

سنعود إلى الصفحة الرئيسية في  حسابنا الإعلاني في جوجل، ثم في القائمة الموجودة ناحية اليسار نختار Campaigns ثم نضغط على الزر الأزرق (+)

ثم نضغط New campaign

ثم نحدد الهدف الخاص من حملتنا الإعلانية

أياً كان هدفك من الحملة، كما قلنا هذا الهدف يساعدك في وضع الإعدادات المناسبة لحملتك الإعلانية

ولكن في هذا المثال سنختار Leads , ثم سنختار Display 

 ثم نختار (Standard display campaign) لأننا نريد ظهور إعلاننا الآن في شبكات الظهور وليست في إيميلات الجيميل،

 ثم نضع رابط الموقع الخاص بنا

ثم نضغط على الزر الأزرق Continue

ثم نستكمل إنشاء حملتنا

ثم الجزء  الخاص بالميزانية (Budget) سنبدأ بـ10$ ويمكننا زيادة هذه الميزانية أثناء عملية تحسين الإعلان الخاص بنا.

ثم في الجزء التالي الخاص بالمجموعة الإعلانية (Ad group) , ستكتب اسم المجموعة الإعلانية باسم يعبر عنها ويسهل عليك تذكره.

ثم في الجزء التالي الخاص بـ Audiences سنقوم بأهم خطوة والتي من خلالها سنستهدف الجمهور السابق الذي بنيناه في الخطوة الثالثة

سنضغط على Browse ثم نختار الخيار الثالث How the’ve interacted with your business

ثم بعد ذلك نضغط على  Youtube users، ونختار اسم القائمة التي أنشأناها في الخطوة الثالثة

وفي أثناء شرح القائمة سمينا القائمة HanyHussin’s Video Viewers لذلك سأحدد هذه القائمة الآن

وبهذا سيظهر إعلاني لهذه المجموعة التي أنشأتها والتي تستهدف مشاهدي فيدوهاتي السابقة أو الفيديو الإعلاني الخاص بي، فإذا كان الفيديوهات السابقة الخاصة بي حققت 100 ألف مشاهدة ، فسيظهر الإعلان الحالي لهذا العدد من المشاهدين.

وكما ذكرنا دقة استهداف هذا الجمهور بهذه الطريقة إذا تم إنشاء الحملة من البداية بالشكل الصحيح.

ثم بعد ذلك تضغط على NEW AD + لوضع المحتوى الخاص بك ليظهر للمستخدم

ثم تجد جوجل يعرض عليك إنشاء إعلانك بشكل يدوي أو رفعه من حسوبك أو نسخ عنوان موجود بالفعل.

سأختار responsive display ad حتى تقوم بنفسك بمشاهدة جميع بيانات الإعلان.

ثم بعد ذلك تقوم بملء البيانات الخاصة بإعلانك.

كما تعلم أن إعلانات شبكة الظهور تظهر بمقاسات وأحجام مختلفة لذلك تجد جوجل يطلب منك ملء أكثر من خانة في معلومات إعلانك، وكيف سيبدو إعلانك ناحية اليمين.

أما المعلومات التي ستملأها فهي كالتالي

Final URL: وهو الصفحة التي سيتوجه له الزائر عند الضغط على إعلانك (سواءاً كان صفحة عرض أم صفحة بيع أم صفحة التسجيل أم غير ذلك)، يجب بالتأكيد بناء هذه الصفحة بالشكل الصحيح الذي يضمن لك زيادة معدل التحويل

Images and logos: وهي الصور التي سيتم استخدامها في الإعلان، سواءاً تم التقاطها من موقعك أو قمت برفعها من حسوبك، فكما في هذا المثال وضعنا صورة بانر إعلاني ولوجو عبارة عن الصورة الشخصية لهاني حسين

Videos: تستطيع وضع فيديو من اليوتيوب حتى 5 فيديوهات (بشكل اختياري)

Headlines : وهي العنوان الرئيسي للإعلان فكما تلاحظ في هذا المثال كتبت عنوان (تعلم معي الأفيليت ماركتينج)

وتستطيع وضع أكثر من عنوان حتى 5 عناوين بسبب ظهور الإعلان بمقاسات مختلفة

Long headline: وهو العنوان الطويل الذي يمكنك كتابته (حتى 90 حرف) ويظهر في المساحات الإعلانية الكبيرة بدلاً من العنوان الصغير.

Descriptions : وهو الوصف الخاص بإعلانك، كما كتبت في هذا المثال (تعلم كيف تبني بيزنيس أونلاين … إلخ)

Business name: وهو اسم البراند الخاص بك

ثم بعد التأكد من قيامك بجميع الإعدادات بالشكل الصحيح ستضغط على الزر الأزرق Create Campaign

وبهذا نكون أنتهينا من الحملة الثانية والحمد لله رب العالمين.

ولا تنس مراقبة أداء الحملة بعد الموافقة عليها 🙂

وبهذا نكون تعرفنا أهمية إعادة الاستهداف وفائدتها في البيزنيس الخاص بنا، وقمنا بعملية تسويقية مميزة جمعنا فيها  بين إعلانات الظهور وإعلانات الفيديو في جوجل لأجل بناء براند قوي يساعدنا في زيادة مبيعاتنا أو رفع معدل التحويل للبيزنيس الخاص بنا. 

هذه الفكرة يمكنك تطبيقها أياً كان نموذج العمل الخاص بك، المهم أن تبدأ بالتخطيط وترتيب أفكارك بالشكل الصحيح حتى تكون جميع حملاتك الإعلانية مربحة بإذن الله.

ثم ماذا بعد؟

أنا لم أستطع أن أعطيك شرح تفصيلي لكل ما يجب عليك القيام به أثناء إعدادك لحملة جوجل أدورد، ولكني في كورس (GOOGLE ADWORDS TRAFFIC COURSE) فستجده  مخصص لاحتراف إعلانات أدورد وإنشاء حملات إعلانية ناجحة إضافة إلى توفير الدعم الفني لك وشرح تحديثات المنصة الإعلانية بشكل متتابع.

أعرف أكثر عن كورس أدورد.

وفي النهاية أتمنى أن تكون استفدت من هذه المقالة وبدأت بالتنفيذ العملي لهذه الخطوات، وتحصل على هذه الفكرة وغيرها من الأفكار لتطوير نموذج الربحي على الإنترنت.

ويسعدني مشاركة آراءك في التعليقات 🙂

Load More Related Articles
Load More By Hany Hussain
Load More In الربح من الانترنت

One Comment

  1. رضا عبد العظيم

    2019/08/04 at 11:22 ص

    ممتاز

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شـــاهد أيـــضاً

الحلقه 18 : ثلاث مهارات يجب ان تركز عليها لكي تري تطور ملحوظ في البزنيس الخاص بك

ثلاث مهارات يجب ان تركز عليها لكي تري تطور ملحوظ في البزنيس الخاص بك استمع لهذه الحلقه من …