Home الربح من الانترنت 14 طريقة لتجنب الضغوط المالية عند إدارة الأعمال التجارية

14 طريقة لتجنب الضغوط المالية عند إدارة الأعمال التجارية

تعتمد إدارة الأعمال التجارية عليك وربما على فريق أساسي من الموظفين وذلك للتأكد دائماً من أن كل شيء يتحرك بسلاسة قدر الإمكان بدايةً من المهام الإدارية إلى قرارات الأموال الضخمة التي تتطلب قدر كبير من الفطنة والمعرفة.

وبالرغم من أن إدارة عملك الخاص تتطلب التفكير الدقيق والتخطيط دائماً إلا أنه من الصعب تجنب الشعور بالتوتر المالي من وقتٍ لأخر، وخاصةً في مثل الظروف التي نمر بها اليوم من جائحة كوفيد-19 ومدى تأثيره على الاقتصاد العالمي، ولا شك أن التعامل مع مثل هذه الضغوطات يُزيدك خبرة ونجاحاً ولكنه يتطلب جهداً ووقتاً كبيراً حتى تُخرج نفسك من أي ضغط مالي.

وبالتالي فإن تجنب ذلك في المقام الأول يمكن أن يجعل عملك أكثر إمتاعاً ونجاحاً، ولهذا السبب سنقوم في هذا المقال بشرح 14 طريقة يمكنك من خلالها تفادي الضغوط المالية قبل ظهورها، ورجاءً يا صديقي ركز جيداً في هذا المقال لأنه مُهم جداً وحتى تُحقق أكبر فائدة منه، فهو يُعتبر أسلوب حياة وليس شيء يقتصر فقط على البيزنس أونلاين، جدير بالذكر أيضاً أن هُناك العديد من المقالات الرائعة الموجودة بالموقع والتي تتعلق بالمال، أنصحك كثيراً بالاطلاع عليها.

1. تقييم العمل الخاص بك بشكل تفصيلي

الخطوة الأولى لا تتعلق كثيراً بكيفية تجنب الضغوط المالية ولكنها هامة بقدر كبير جداً في هذا الأمر، لأنه من الضروري أن تعرف مكان أموالك وكم من المال تملك بالفعل وأين يذهب هذا المال وما هي الشركات التي تتعامل معها الآن وحجم الديون وغير ذلك من الأمور، حاول أن تقوم بكتابة قائمة بكل ما تملكه وما تدين به وما تكسبه وما تنفقه.

تعتبر هذه نُقطة البداية وهي الأهم لمعرفة الطريق الذي ستسلكه وما هو الأنسب لك ومعرفة نوع الشكل الذي أنت فيه مالياً، بالإضافة إلى ذلك فإن هذا الأمر سيُساعدك بشكل كبير في تخطيط مُستقبلي أفضل، يُعتبر هذا الأمر بديهي بالنسبة لأي رجل أعمال، ولكني أردت أن أذكره في النقطة الأولى لكي ينتبه إليه جميع الأشخاص وبالتالي إذا لم تكن تقوم بهذا الأمر فقم به على الفور

2. إنشاء عادات محاسبية جيدة

يُمكنك تجنب الكثير من الضغوط المالية من خلال معرفة وضعك المالي الدقيق كل يوم وتتبع تدفقاتك النقدية مقابل ميزانيتك، ولكي تتمكن من فعل هذا على أكمل وجه فإنه يجب عليك الاستعانة إما بنظام مُحاسبة جيد داخلياً أو الاشتراك في حزمة مُحاسبة عبر الانترنت أو استئجار خدمة مُحاسبة جيدة للقيام بذلك.

يجب عليك البقاء على رأس إدخالات المحاسبة الخاصة بك وإنشاء تقارير بشكل متكرر لمعرفة مكانك ووضعك المالي بكل دقة، لا تترك الأمر متأخراً جداً قبل أن تضع في اعتبارك المشكلات المالية التي يُمكن أن تُواجهك.

تأكد من أنك تعرف من أين أتى ومن أين ذهب كل جزء من المال الخاص بك، باستخدام هذه المعلومات ستتمكن من الاستجابة للأزمات النقدية القادمة مبكراً واتخاذ الإجراءات اللازمة لحل هذه الأزمة وتقليل المشاكل الناجمة عنها.

  • 3. الفاتورة على الفور

حاول دائماً أن تقوم بالتعامل من خلال الدفع الفوري أو على الأقل تعامل من خلاله في أغلب الفترات، سيساعدك التعامل من خلال الفاتورة على الفور عند تقديم خدمة أو إرسال بضائع في الاحتفاظ برأس مالك كاملاً والتصرف فيه على حسب إرادتك مما يعطيك أريحية كبيرة في العمل.

إذا لم تكن تستطيع التعامل بالدفع الفوري دائماً، فعلى الأقل تعامل من خلاله في أغلب الأوقات، وحاول تشجيع عملائك بالتعامل من خلاله، وذلك من خلال تقديم بعض الامتيازات مثل خصم إضافي أو تقديم هدايا بسيطة وغير ذلك من الأمور التي تُشجع العملاء على الالتزام بالدفع الفوري.

الجدير بالذكر أيضاً أنه إذا كُنت تتعامل من خلال تسديد المبلغ على فترة معينة، فتذكر المتابعة على الفور إما من خلال رسائل البريد الالكتروني أو الرسائل النصية أو المكالمات الهاتفية أو أي طريقة أخرى تساعدك في الحفاظ على التواصل مع الأشخاص الذين يدينون لك بالمال.

4. حاول أن تجعل عملك قانونياً دائماً

أحد الإغراءات التي يستسلم لها بعض أصحاب الأعمال وخاصةً المبتدئين، أنه عندما تصبح الموارد المالية صعبة، فالحل الأفضل هو قطع الزوايا والاعتماد على ممارسات مشبوهة، إلى جانب أن هذا الأمر غير أخلاقي وديننا ينهانا عنه، إلا إنه بالتأكيد سيرفع مُستوى التوتر لديك بدلاً من تقليله.

وعلى المدى الطويل سيتسبب لك بمشاكل كبيرة وأزمات مالية يمكن أن تتسبب في فقدان عملك بالكامل، لذا فإنه من المهم أن تحافظ على صدقك سواءً نجحت أو فشلت فستعرف أنك فعلت ذلك بشكل شرعي.

5. قم بالتسويق الخاص بك بنفسك إذا كنت تستطيع

أصبحت إدارة علاقاتنا العامة أسهل بكثير بفضل الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، لديك الفرصة الان للتفاعل بشكل فعال مع العملاء بشكل شخصي وبكل سهولة، وبالتالي ما المانع أن توفر بعض النفقات الخاصة بالتسويق وتبدأ بالتسويق لنفسك من خلال منصات التواصل الاجتماعي!

منصات التواصل الاجتماعي مجانية تماماً ولديها جمهور هائل من المتابعين، إذا أحسنت استغلاله فسيتسبب لك بنجاح هائل، إذا لم تكن لديك القدرة على المتابعة في منصات التواصل والتسويق لنفسك، فإنه يُمكنك تقليل النفقات أيضاً من خلال الاستعانة ببعض الإعلانات البسيطة على منصات التواصل الاجتماعي بالمبلغ الذي يناسبك، المغزى من هذه النقطة هو أن أصرف انتباهك لطرق التسويق الحديثة المتوفرة بفضل الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والتي لا تتطلب إنفاق قدر كبير من المال.

  • 6. استخدم الديون بحكمة

غالباً ما تكون التدفقات النقدية في الأعمال التجارية الصغيرة غير مُتساوية، يُضاف إلى ذلك ارتباط العمل الخاص بك بجوانب موسمية، وبالتالي فإنه يُمكن للاستخدام الحكيم للديون أن يُخفف من هذه المشاكل وذلك من خلال توفير ضخ نقدي عند الحاجة إليه.

علاوةً على ذلك يمكن أن تتيح لك الديون قصيرة الأجل الاستفادة من الفرص التي تظهر أمامك من وقت لآخر، على سبيل المثال قد يكون لديك مورد يقدم لك قدراً كبيراً من المخزون وبالتالي يُمكن أن يُساعدك الدين بشراء مخزون إضافي في الوقت الحالي ثم بعد ذلك استخدام الأرباح المتزايدة لسداد الدين بسهولة.

7. تحقق من نفقاتك بانتظام

من الضروري أن تقوم بمراجعة حساباتك وجميع الإيصالات الخاصة بك بشكل دائم وذلك للتأكد من أنك على دراية بجميع نفقاتك الخاصة، إن تتبع هذه الأمور بانتظام يعني أنه يمكنك ضبط المكان الذي تذهب إليه أموالك وأيضاً إلى حيث لا تحتاج الذهاب [أي الأماكن التي لا يجب أن تستثمر فيها أي جزء من مالك].

سيساعدك هذه الأمر بشكل كبير جداً في التفرقة بين تحقيق المدخرات وبين إهدار المال، إضافةً إلى إظهار المكان الذي تحتاج إلى إجراء التعديلات فيه.

8. أموال العمل والأموال الشخصية … حاول إبقائها منفصلة قدر الإمكان

هناك الكثير من المشاكل الناجمة عن الدمج بين أموال العمل والأموال الشخصية، مثل خسائر غير مُبررة واختلاط الايصالات والفواتير وغير ذلك الكثير؛ معظم الأشخاص ذوي الخبرة سيخبرونك دائماً بأن الدمج بين أموال العمل والأموال الشخصية يعتبر وصفة كارثية، وأقل مشاكلها الضرائب الخاصة بك في نهاية العام.

بالإضافة إلى أن الفصل بين الأموال التجارية والشخصية يساعدك في تنظيم أمور عملك بشكل كبير فإنه أيضاً يُساعدك على تحقيق أرباح أفضل وأسهل بكثير، ويساعدك أيضاً في الحفاظ على نفقاتك.

9. لا تأكل أبداً أكثر مما تستطيع مضغه

كل رجل أعمال لديه حلم لتوسع امبراطوريته والوصول إلى أكبر عدد مُمكن من العملاء، ولكن الشخص الذي يلتزم البطء والثبات هو الذي يفوز في السباق، يحتاج توسع الأعمال إلى محاسبة معقولة في مكانها الصحيح ويجب أن يتم ذلك بثبات وحكمة.

لا تستثمر أموالاً ضخمة في مشاريع ضخمة قبل أن تكون مُستعداً للقيام بذلك وهذا يُعتبر أحد أهم القواعد الأساسية في سُلم الحرية المالية (لا تخسر المال)، يجب أن يكون التوسع في الأعمال التجارية ثابتاً وشاملاً وليس في عجله من أمره.

إقحام نفسك في مشاريع ضخمة ليست لديك القدرة للقيام بها ولا تحمل الخسارة الناتجة عنها يضغط على كل فرد في شركتك، ويضرك على المدى الطويل.

  • 10. الإيجار يمكن أن يصبح أفضل من الشراء في بعض الأوقات

الإيجار يُمكن أن يتفوق على الشراء ويُساعدك على التوفير في بعض الحالات، لذا فإنه يجب عليك الانتباه لهذه النقطة، فعلى سبيل المثال يُمكن أن تقوم باستئجار مُعدات عملك بدلاً من الاستثمار في نفقات ضخمة وشراء كل شيء من اليوم الأول، يُمكن أيضاً أن تقوم باستئجار مساحة مكتبية بدلاً من امتلاكها مما يجعل الانتقال في حالة توسع الشركة أسهل بكثير.

يختار بعض الأشخاص أيضاً تعيين موظفين يعملون عن بُعد مما يُوفر المزيد من المال على المدى الطويل، لا تكلف المساحات المكتبية الافتراضية سوى القليل جداً وتستحق النظر فيها إذا كانت ميزانيتك ضعيفة، لذا حاول دائماً الانتباه لهذه الأمور واستغلالها لتجنب الضغوط المالية المستقبلية.

  • 11. إدارة نفقات المعيشة الخاصة بك

نحن بحاجة للحديث عن رأس المال في هذه النقطة، غالباً ما تهمل الشركات الناشئة هذا الجزء من العملية وتجد أنها لا تملك ما يكفي لتمريرها خلال الأشهر الصعبة الأولى، لذا تأكد إن أمكن أن يكون لديك نفقات معيشية لمدة ثلاثة أشهر على الأقل في حساب توفير.

من الأفضل أن تُفكر بشكل سلبي في هذه النقطة وتدخر نفقات العمل والمعيشة لمدة ثلاثة أشهر، بمعنى أبسط أن تقوم بالتخطيط لعملك كما لو كنت تتوقع ألا يكون هناك دخل أو عائد من عملك على الإطلاق في الثلاثة أشهر الأولى، سيُساعدك هذا الأمر على تحمل كل الضغوط المالية التي يُمكن أن تُواجهك في بداية عملك.

  • 12. لا تهدر أموالك على أشياء غير ضرورية

هذه الطريقة أو النصيحة بديهية بكل تأكيد وكلنا نعلمها، ولكنك يجب أن تقوم بتطبيقها، وسبب سردي لها ضمن الطرق المذكورة في هذا المقال هو أن أصرف انتباهك لبعض الأشياء التي يمكن أن تعتبرها ضرورية وهي في الأصل خلاف ذلك مثل الإنفاق لبناء علاقات عامة جديدة، أو إنفاق الكثير على بطاقات العمل، وإنفاق الكثير من الأموال من أجل التسويق المكلف قبل وصول أي دخل إلى حسابك المصرفي!

كل هذه الأمور يمكن أن تكون ضرورية، ولكن ليس وأنت ما زلت في بداية عملك وتريد تجنب الضغوط المالية مُستقبلاً، على المدى القصير يُمكن أن يُؤدي ذلك إلى مُشكلة تدفق نقدي والتي إذا لم يتم التعامل معها فسوف تتزايد باستمرار.

  • 13. التخطيط للمستقبل دائماً

من الأشياء التي تُساعد على تجنب الضغوط المالية عند إدارة أي عمل، هو التخطيط المستقبلي وبناء أهداف والعمل عليها طوال العام، يجب أن تتناول خطة عملك الرئيسية المكان والهدف الذي تتجه إليه طوال الأشهر والسنوات القادمة.

التأكد من أن لديك توقعات مالية واضحة هو أمر مهم للغاية، بالإضافة إلى هذا الأمر سيساعدك في التخطيط للحاضر، فإنه أيضاً سيؤهلك لاجتياز أي عقبات تظهر أمامك في المستقبل.

  • 14. حاول الاستعانة بذوي الخبرة دائماً والأخذ بآرائهم

في كثير من الأحيان تتطلع إلى الاستثمار في سوق آخر أو في عمل لا تمتلك فيه خبرة أو تُريد الإقدام على خطوة جديدة في إطار عملك، كل هذه الحالات تكون في خاطر أي رجل أعمال ناجح وبالتالي فإنه من المهم أن تقوم بأخذ المشورة من الأشخاص ذوي الخبرة عند الإقدام على مثل هذه الأمور.

سيخبرك الأشخاص ذوي الخبرة بأوضاع السوق ومتى تقوم بالدخول إلى السوق وما هي أوضاع وتقلبات السوق الحالية وغير ذلك من الأمور التي لا تستطيع أن تعلمها إلا بعد خوض الكثير من التجارب، وبُناءً على هذه المعلومات فإنه يمكنك بناء خطة مستقبلية واضحة لتجنب أي ضغوط أو أزمات مالية.

كانت هذه مجموعة من الطرق التي يمكن أن تساعدك في الحفاظ على ثبات عملك وعدم التعرض لأي ضغوط مالية كبيرة، أتمنى أن تحقق الاستفادة الكاملة منها، وإن شاء الله لنا مواضيع أُخرى تتعلق بأمور المال والحرية المالية مُستقبلاً.

Load More Related Articles
Load More By Hany Team
Load More In الربح من الانترنت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *