Home الربح من الانترنت كيفية كتابة مقالات جيدة على الإنترنت (10 نصائح من خبراء)

كيفية كتابة مقالات جيدة على الإنترنت (10 نصائح من خبراء)

كتابة مقالات جيدة على الإنترنت ليست بالأمر السهل، هناك ملايين المقالات التي تُنشر يوميًا على الإنترنت لكن السؤال الآن؟ هل كل المقالات تستحق فعلًا القراءة؟! 🤔 بالتأكيد لا.

هل سبق وقرأت مقال وفعليًا وجدت أنه صارت هناك علاقة بينك وبين الموقع المُقدم لهذا المقال؟! أتوقع أن هذا الأمر حدث كثيرًا، فنحن كبشر نحب جدًا من يعطينا قيمة حقيقية بشكل مبسط وهذا ما يجعل الناس ترتبط بمواقع معينة وترشحها للغير دائمًا، كلمة السر هي “جودة المحتوى”. 👉

فعليًا المحتوى هو الملك كما يُقال وجودة المحتوى كلمة السر لبناء علاقة بين الزائر وبين الموقع، وبالتالي من الطبيعي أن شخص جديد في مجال الكتابة يكتب مقال الآن لن يكون مثل شخص يكتب من 5 أعوام مثلًا! عامل الخبرة وطريقة الكتابة له تأثير كبير، والمشكلة التي أراها دائمًا هي أن المبتدئ عندما يرغب في الكتابة سواء للعمل الحر أو للعمل على موقع خاص به للأفلييت مثلًا لا يهتم بأساسيات كتابة المقالات!

يعني لا يبحث عن الأشياء التي تجعل المقال جيد والمعايير التي لا بد من مراعاتها عند كتابة المقالات! هل تتوقع من شخص كهذا أن ينجح في مجال كتابة المحتوى؟ من وجهة نظري “لا” لأن هذا المجال له معايير وأصول لا بد من مراعاتها، وعلى العموم في هذا المقال سأخبرك بالضبط كيفية كتابة مقالات جيدة على الإنترنت.

جدير بالذكر أن النصائح والمعايير التي سأشرحها لك في هذا المقال ليست من وحي الخيال وإنما بحكم تجارب كثيرة ونصائح الخبراء في هذا المجال، وحتى لا نُطيل دعنا نبدأ مباشرة.

مقالات ذات صلة:

أولًا: ما الذي يجعل المقالات جيدة؟

كيف تحكم على مقال هل هو جيد أم لا؟ هناك الكثير من العوامل الأخرى التي تحكم على المقال الذي تكتبه هو هو جيد أم لا.

لأنه يا صديقي إذا كنت تعتقد أن كتابة مقال جيد تعني فقط استخدام كلمات صحيحة ولغة سليمة فأنت مخطئ بكل تأكيد، حتى أن هناك قاعدة عندنا في هذا المجال وهي: “من الممكن أن تكون كاتب رائع وليس جيد في التدوين الإلكتروني” وهذا صحيح من وجهة نظري.

وأبسط دليل على ذلك: لنفترض أنك كتبت مقال احترافي من الناحية المعلوماتية ومن الناحية اللغوية لكن كانت الفقرات الخاصة بهذا المقال طويلة ويصعب قراءتها أو لا يوجد محتوى مرئي في المقال، هذه الأشياء كفيلة بأن تجعل الزائر يخرج من المقال دون أن يُكمل قراءته … أنظر للصورة التالية وستفهم ما أقصده:

خذها نصيحة مني الآن: عند كتابة مقالات جيدة على الإنترنت اسأل نفسك الأسئلة التالية بعد كتابة كل مقال:

  • هل تعتقد بأن الزائر سيرى بأن هذا المقال جيد؟
  • هل المقال سهل من ناحية القراءة
  • هل في المقال نوع من الجاذبية البصرية؟
  • هل عنوان المقال جذاب وواضح؟
  • هل المقال يحتوي على إجابة الأسئلة التي تدور بذهن الزائر؟
  • كيف سيساعدك هذا المقال في جلب ترافيك لموقعك؟
  • هل المقال مناسب وموافق لقواعد محركات البحث (السيو)؟

لمساعدتك في الإجابة عن هذه الأسئلة بالشكل الذي ينبغي أطلب منك يا صديقي أن تقرأ النصائح التالية التي هي محور المقال من الأساس، ولا تكتفي بقراءتها بل اعمل على تطبيقها لكي تتمكن من كتابة مقالات جيدة على الإنترنت:

كيفية كتابة مقالات جيدة على الإنترنت:

قبل أن أطرح النصائح أود أن أؤكد مرة أخرى أنه لن تكون كاتب ومدون ماهر بين ليلة وضحاها بل الأمر يحتاج منك لبحث وممارسة، لكن عن تجربة أستطيع أن أؤكد أن الأمر لن يستغرق منك وقت طويل للانضمام إلى صفوف المدونين الرائعين.

1. اختيار موضوع مناسب وجيد

المقالة الجيدة تنبع من اختيار موضوع جيد … هذا شيء بديهي جدًا، إذا كان موضوع المقال غير مناسب أو غير متعلق بما يريده الزائر، فهل تتوقع منه أن يقول على المقال بأنه جيد؟! منطقيًا “لا” طبعًا.

إذًا باختصار الخطوة الأولى نحو كتابة مقالات جيدة على الإنترنت هي اختيار موضوع جيد، احرص على معرفة ما يريده زوارك واكتب عنه حتى تستمر مقالاتك في جذب الزوار لموقعك!

طيب كيف سأعرف المحتوى المناسب لزواري؟

هناك أكثر من طريقة لفعل ذلك: أولها وأسهلها سؤال الزوار نفسهم! مثلًا عمل منشور على صفحة الموقع والسؤال عن المواضيع التي يرغب الزوار في الكتابة عنها الفترة المقبلة، وهنا طريقة أخرى وهي اختيار منصة مثل BuzzSumo الغنية عن التعريف والتي يمكن من خلالها معرفة الموضوعات المهمة الرائجة في مجالك والتي يهتم الناس بها.

أيضًا من الطرق الجيدة فكرة التجسس على المنافسين، راقب منافسك وشاهد ما يفعله واحرص على تتبع حركاته بحيث تستفيد منها في استلهام أفكار جديدة للمواضيع التي ترغب في التحدث عنها.

2. عمل بحث شامل

هذه الخطوة مُهمة جدًا ومن وجهة نظري المتواضعة وبحسب خبرة سنوات أرى أنها من أهم عوامل كتابة مقالات جيدة على الإنترنت، فبمجرد أن تختار الموضوع المناسب للمقال، قم بعمل بحث شامل عن الموضوع ومعرفة ما كتب منافسيك بالضبط في هذا الموضوع.

الآن خطط لعمل Skyscraper لمقالات المنافسين!! كيف ذلك؟

كلمة Skyscraper في مجالنا تعني كتابة مقالة بجودة أعلى بكثير من جودة المنافسين، يعني أنا أكتب مقال عن التسويق عبر الإيميل، هنا أقرأ ما كتبه المنافسين الأشهر والمتواجدين في الصفحة الأولى في جوجل وبعدها أكتب مقال به معلومات أقوى وأفضل من المنافسين، هل فهمت الفكرة يا صديقي؟!

3. عمل مخطط تفصيلي قبل البدء

هذه الخطوة مهمة ومع الأسف لا يتم فعلها كثيرًا مع أنها وعن تجربة مني أرى أنها تسهل العمل بشكل كبير، المقصود بعمل مخطط يعني وأنت تبحث عن الموضوع الذي ستكتب عنه تقوم بكتابة ملاحظات تريد إضافتها في المقال وبعد ذلك تضع مخطط كامل لبنية المقال.

دعني أعطيك مثال بسيط لتفهم ما أقصده: لنفترض أني سأكتب مقال عن “العمل على الانترنت” بعد البحث عن الموضوع ورؤية محتوى المنافسين … أبدأ الآن في تكوين البنية الأساسية للمقال والتي ستكون على هذا الشكل:

  • أساسيات العمل على الإنترنت (تعريفات وأسئلة شائعة)
  • مجالات العمل على الإنترنت
  • نصائح للعمل على الإنترنت
  • وهكذا يا صديقي …..

يعني العناوين الرئيسية التي يتمحور حولها المقال تكون جاهزة معي وهذا بصراحة يُسهل العمل بشكل كبير لأنك وأنت تكتب تكون متصور شكل المقال النهائي وهذا يجعل الكتابة أسهل.

4. الآن ابدأ في الكتابة ولا تنتظر

هناك خطأ رأيته في أكثر من شخص وكنت أقع فيه أيضًا، وهو بناء المخطط الأساسي للمقال وإهمال الملاحظات وكل شيء وبعد أسبوع مثلًا أعود للكتابة! قد تقول لي أنا مشغول حاليًا … لا مشكلة ولكن الصحيح هو أن تبدأ بشكل فعلي بعد إجراء عملية البحث مباشرة حتى تكون المعلومات والأفكار حاضرة في ذهنك بالكامل.

كثيرًا ما وقعت في هذا الخطأ: أضع المخطط وأترك المقال لغرض عمل شيء آخر وبعد العودة للمقال أجد نفسي مشتت وأحيانًا أضطر للبحث من جديد!

أنا لا أقول لك يجب أن تكتب المقال كله في جلسة واحدة ولكن على الأقل ابدأ به كمسودة، وفي هذا الصدد هناك نصيحة آخرى أريد تقديمها لك بحسب تجاربي الشخصية، حاول كتابة المقالات مباشرة في لوحة الموقع سواء الووردبريس أو غيره.

أنا شخصيًا كنت معتاد على كتابة المقالات في الوورد وبعد ذلك أنسخها وأضعها في الووردبريس لكن بعد فترة لاحظت أن الأمر يأخذ مني وقت كبير في التنسيق، لذا نصيحتي اكتب مباشرة على الموقع، لكن طبعًا لو تكتب لشخص آخر فطبيعي أنك ستسلم المقال في ملف وورد وهو سيتكفل بنشر المقالات.

أيضًا هنا نقطة مهمة جدًا وهي عنوان المقال، تذكر أن العنوان هو أول شيء تقع عليه أعين الزائر وبالتالي لا بد أن يكون واضح وجذاب ويدفع الشخص للدخول لقراءة المقال، وفي هذا الصدد أنصحك وبشدة أن تقرأ هذا المقال بعنوان: “كيف تكتب عنوان مقاله يجلب الكثير من الضغطات؟“.

5. ابدأ مقالك بافتتاح جذاب وقوي

نأتي الآن لواحدة من الخطوات المهمة في كتابة مقالات جيدة على الإنترنت، دعنا نتفق من الآن أنك إذا تمكنت من جذب القارئ في مقدمة أو افتتاحية المقال فيُعتبر أنت أتممت نصف عملك، كيف ذلك؟ ببساطة لأن المقدمة إذا كانت مملة فلن يكلف الناس عناء قراءة الباقي.

طيب كيف أكتب افتتاحية جيدة؟

الأمر بسيط، حاول تجنب الأمور التي بها نوع من الاسترسال، يعني يفضل أن تُذكر القارئ بمشكلته وتخبره أن الحل في هذا المقال، هذا يدفع الشخص على إكمال قراءة المقال، ويُفضل ألا تتحدث عن نفسك كثيرًا في المقدمة لأن القارئ يهمه نفسه ومشكلته فقط!

6. اكتب وكأنك تتحدث

لا أعرف يا صديقي كيف أصف لك مدى تأثير وأهمية هذه النقطة، خذها نصيحة من صديق بسيط من الآن: لا تتغاضى عن أسلوب ونبرة كتابتك لأن هذين العنصرين بإمكانهما إحداث فرق كبير في كتاباتك.

باختصار اجعل القارئ وكأنه يتحدث إلى شخص مقرب منه وليس يقرأ منشور عابر على الإنترنت، اجعل الحديث يبدو وكأنه عبارة عن محادثة لطيفة … لا تجعل حديثك فظ ويُوحي بأنك تتحدث لجماعة من الناس ولا تهتم بهم أصلًا، صدقني هذه خطوة تُعد من أساسيات كتابة مقالات جيدة على الإنترنت.

7. اجعل المقال قابل للفحص والتنقل

من المعايير الرئيسية للحكم على مقال هل هو جيد أم لا، فكرة الـ Scanning يعني بالتأكيد مقال عبارة عن فقرة واحدة كلها متماسكة يختلف عن مقال منظم ومقسم لعناوين رئيسية وفرعية يمكن التنقل بينها للوصول لمكان معين.

دعني أصدمك بحقيقة: في الغالب الناس لا تقرأ المقالات كلها كلمة بكلمة! قليل من الناس من يقرأ كل شيء وبخاصة لو كانت المقالات طويلة.

لهذا السبب يا صديقي الغالي من المهم تنسيق مقالاتك بطريقة تسهل على الزائر عملية مسحها ضوئيًا، لأن هذا يمكن الزائر من الحصول على المعلومات التي يبحث عنها بسرعة … وللإشارة هذا الأمر له تأثير مباشر على ارتباط الزائر بموقعك.

إذن كيف أقوم بعمل Scanning داخل المقال؟

فيما يلي بعض الطرق التي يمكنك من خلالها جعل مقالات موقعك قابلة للمسح الضوئي والفحص:

  • كتابة فقرات قصيرة بها جمل مفهومة وقصيرة
  • استخدام عناوين رئيسية وفرعية في المقال
  • استخدام العناصر الرقمية عند وجود قوائم معينة
  • استخدام ألوان متناسقة وثابتة في المقال

8. استخدام المحتوى المرئي داخل المقال

الصور أو المحتوى المرئي بشكل عام كفيل بأن يحدد هل هذا المقال قابل للقراءة أم لا! نعم وجود مثلًا صور توضيحية داخل المقال تجعل الشخص مستعد لقراءة المقال .. طبق هذا على نفسك وستجد أن ما أقوله صحيح 100%.

أنا لا أقول لك تعاقد مع مصمم لعمل صور احترافية، بل الصور البسيطة لها القدرة على جعل المقال الممل أكثر متعة وجاذبية.

وخذها نصيحة من أخ: الشيء الذي لم تستطع شرحه بالكلمات، يمكن القيام به بصورة واحدة فقط أو لقطة شاشة، والناس تحب هذا بالمناسبة لأن النصوص الخالصة تجعل الموضوع ممل نوعًا ما، أليس كذلك؟

9. تضمين عبارة تحث الزائر على اتخاذ إجراء

هذه النقطة مهمة وبالتأكيد وضعها يسهل عليك عملية كتابة مقالات جيدة على الإنترنت، حتى أني قرأت مؤخرًا في أحد المواقع الكبيرة أن وجود CTA في نهاية أي مقال هو عامل أساسي للحكم على المقال هل هو جيد أم لا!

والسبب أن هذا يجعل الزائر مرتبط بالموقع الخاص بك ويريد معرفة المزيد، بالإضافة إلى أن فكرة جعل الزائر يتفاعل معك هي شيء فعليًا يعتبر كنز بالنسبة لك لأن هذا يضمن لك رجوع هذا الزائر لموقعك مرة آخرى.

طيب ما هو الـ CTA الذي سأضعه في المقالات؟

هناك أشياء كثيرة يمكنك فعلها منها ما يلي:

  • دعوته لمشاركة المقال على وسائل التواصل
  • تطلب منه الاشتراك في القائمة البريدية لمعرفة المزيد
  • تطلب منه الانضمام لجروب الفيس بوك
  • تطلب منه كتابة تعليق

هُنا نقطة مهمة وهي عدم استخدام أكثر من CTA حتى لا يشعر الزائر بالتشتت، جدير بالذكر أنه لكي تكون CTA الخاصة بك مقنعة ضع نفسك في مكان الزائر وتحدث عن فوائد اتخاذ هذا الإجراء.

آخر شيء سأخبرك به في هذه النقطة ودرسته ورأيت أشهر المسوقين على مستوى العالم يستخدمونه هو وضع سؤال في نهاية كل مقال بحيث تجعل الزائر يتفاعل معك، هذه فكرة رائعة من وجهة نظري البسيطة وكما أشرت أشهر المسوقين والمواقع على مستوى العالم يستخدمون هذه الطريقة.

9. استخدام صورة رئيسية مميزة

هذه الخطوة بالرغم من أهميتها إلا أنه في معظم المواقع يتم تجاهلها، صدق أو لا تصدق يا صديقي: لن يضيع الزوار أكثر من ثانيتين ليقرروا ما إذا كانوا سينقرون على مقالتك أم لا … حتى أنه دائمًا ما نقول أن الصورة الرئيسية للمقال تعادل نفس أهمية عنوان المقال، ونفس الأمر ينطبق على الفيديوهات.

إذن الخلاصة حاول دائمًا وضع صور رئيسية جذابة للمقالات ولا تأخذ من أي مكان وفقط، وطبعًا لا بد أن يكون للصورة علاقة بمحتوى المقال! هذا منطقي جدًا.

أنا لا أقول لك أنه لا بد من تصميم صور من الصفر بل بإمكانك بأشياء بسيطة إستخدام صور جيدة عبر موقع canva أو موقع unsplash وأخيرًا موقع pixabay … الموقعين الآخرين بهم ملايين الصور المجانية الرائعة التي يمكنك استخدام منها ما تشاء.

10. رفع مستوى السيو – SEO الخاص بالمقال

هذا أيضًا من العوامل الرئيسية التي تساعدك على كتابة مقالات جيدة على الإنترنت، لأنه أكيد هدفك من كتابة المقالات الخاصة بك جلب الزوار وإلا كيف ستستفيد من المقال؟ طيب كيف ستجلب الترافيك والزوار؟!

ببساطة السيو – seo هو كلمة السر، نعم لا بد أن يكون المقال الخاص بك مُهيئ لقواعد السيو التي تنص على استخدام كلمة مفتاحية معينة وتوزيعها في المقال بشكل جيد بجانب عمل ربط داخل وخارجي للمقالات وإضافة صور وهذه الأمور التي تخص تهيئة المقال لمحركات البحث.

كلمة أخيرة:

كما أشرت يا صديقي في بداية المقال بأن كتابة مقالات جيدة على الإنترنت من المهارات التي تحتاج لممارسة وبحث وتعلم وبالتالي كن صبور إن لاحظت أنك في البداية لا تصل لأفضل حال، لكن ميزة هذه المهارة أنه يمكن تعلمها واحترافها في وقت قصير بعكس العديد من المهارات الآخرى. أخيرًا هل هناك شيء معين تعتقد أنه يمكن أن يؤثر على جودة المقالات وغير مذكور في هذا المقال؟ شاركني رأيك في تعليق لنستفيد جميعًا

Load More Related Articles
Load More By Hany Team
Load More In الربح من الانترنت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *